آخر الأخبارالأسرة والطفل › كيف تؤثر حالة الأم على الأطفال بعد الولادة؟

صورة الخبر: الأطفال بعد الولادة
الأطفال بعد الولادة

توصلت دراسة إلى أن أطفال الأمهات المصابات بالاكتئاب أثناء الحمل أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب بأنفسهم في المستقبل.

كما وجد خبراء جامعة بريستول أن الشباب يواجهون مخاطر أكبر إذا أصيبت والدتهم باكتئاب ما بعد الولادة.

وحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، قام مشروع البحث الذي استمر 14 عامًا بتتبع 5000 طفل حتى بلوغهم 24 عامًا، وتقييم صحتهم العقلية بانتظام.

أظهرت النتائج أن أطفال الأمهات المصابات بالاكتئاب قبل أو بعد الولادة كانوا أكثر اكتئابًا كمراهقين مقارنة بأقرانهم.

يقول الخبراء إن الدراسة تسلط الضوء على أهمية دعم الصحة العقلية للآباء أثناء الحمل وبعد الإنجاب.

يأتي ذلك وسط مخاوف بشأن كيفية أداء الصحة العقلية للأمهات، وتأثير عدم وجود مواعيد وجهاً لوجه لاكتشاف المشكلة، خلال جائحة فيروس كورونا.

تعد مشكلات الصحة العقلية في فترة ما حول الولادة ، والتي تغطي الحمل و 12 شهرًا بعد الولادة ، شائعة نسبيًا.
تقدر هيئة الخدمات الصحية الوطنية في إنجلترا أن خُمس النساء يعانين من اكتئاب ما بعد الولادة وآلام الصحة العقلية الأخرى.

استخدم الباحثون بيانات من 5029 شخصًا مسجلين في دراسة أطفال التسعينيات، كأطفال تم تقييمهم باستخدام استبيان قياسي لقياس مستويات الاكتئاب، والتي تكررت بعد ذلك تسع مرات.

ووجدوا في المتوسط​​، أن أطفال أمهات عانين من اكتئاب ما بعد الولادة شهدوا اكتئابهم يزداد سوءًا خلال فترة المراهقة.

المصدر: صحيفة ديلي ميل البريطانية

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على كيف تؤثر حالة الأم على الأطفال بعد الولادة؟

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
37681

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager