آخر الأخباراخبار المسلمين › تعامل معها بحذر .. خمسة أماكن تسكنها الشياطين

صورة الخبر: الدكتور عبدالعزيز فرج
الدكتور عبدالعزيز فرج


كشف الدكتور عبدالعزيز فرج أستاذ الفقه المقارن والشريعة الإسلامية جامعة الأزهر عى مأوي الشياطين في المنازل أو خمسة أماكن في بيتك تسكنها الشياطين.

خمسة أماكن في بيتك تسكنها الشياطين
وقال من خلال صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك:" مأوي الشياطين في منازلنا أو خمسة أماكن في بيتك تسكنها الشياطين.. فتعامل معها بحذر شديد.

أولا : الفراش الذي لا ينام عليه أحد لمده طويلة و الفراش المبسوط..هذا الفراش سيستقله الشيطان و يسكنه وهذا ثابت في السنة، قال رسول الله ?: "فِراشٌ للرجلِ، وَفراش لِأهلِه، وَالثالِث لِلضيْفِ، وَالرابِعُ لِلشيْطَانِ"، وشدد لذلك وجب طوي الفراش وتنفيضه أو رش ماء مقروء عليه قرآن كل يومين أو ثلاث.

ثانيا: الحمام.. والكل يعلم هذا الأمر و يعتبر شيطان الحمام من أخبث الشياطين على الإطلاق لذلك وجب التحصن عند دخل الحمام و عدم الكلام داخله، قال رسول الله ?"إن هذه الحشوش محتضرة فإذا أتاها أحدكم فليقل: أعوذ بالله من الخبث والخبائث".

ثالثا: الثياب المعلقة لفترة طويلة دون لبسها أو تنظيفها وبما في ذلك التي تكون داخل الدولاب، حيث قال رسول الله ? "اطووا ثيابكم فإن الشيطان يسكن كل ثياب منشورة".

وأوضح: معظمنا يفضل تعليق الثياب لتكون جاهزة وللتحصن من أي ضرر رش عليها بين الفترة والأخرى ماء مقروء عليه القرآن أو افتح الدولاب و اقرأ الفاتحه و آية الكرسي.

رابعا: التماثيل المجسمة وهي التماثيل المنحوتة على هيئه إنسان أو حيوان و في الأصل أن هذه التماثيل تمنع دخول الملائكة إلى البيت ويختبئ وراءها الشيطان. قال رسول الله ?: "لا تَدخلُ الملائِكَةُ بَيْتًا فِيهِ كَلْبٌ وَلا تماثيل".
خامسا : مكان اشعال النار والمواقد و هو مكان محبب للشياطين لأنها مخلوقة من نار لذلك تعهد ذكر الله كلما اقتربت من النار لاشعالها.

وعلى المسلم أن يكثر من الدعاء والعبادة والتعرف إلى الله عز وجل عند الرخاء حتى ينجيه الله تعالى من الكرب عند الشدائد .
ويدل على ذلك ما يلي .
1 - عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( من سره أن ينجيه الله عند الشدائد والكرب فليكثر الدعاء عند الرخاء ) .
2 - عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( تعرف إلى الله في الشدة يعرفك في الرخاء ) .
قال الحافظ ابن رجب الحنبلي : ( تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة ) يعني أن العبد إذا اتقي الله تعالي وحفظ حدوده وراعى حقوقه في حال رخائه فقد تعرف بذلك إلى الله وصار بينه وبينه معرفة خاصة . فعرفه ربه في الشدة . ورعى له تعرفه إليه في الرخاء . فنجاه من الشدائد بهذه المعرفة، وهذه معرفة خاصة تقتضي قرب العبد من ربه، ومحبته له وإجابته دعاءه .

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على تعامل معها بحذر .. خمسة أماكن تسكنها الشياطين

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
22781

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager