آخر الأخباراخبار منوعة › مناسبات أخطأت فيها ميلانيا وإيفانكا ترامب فى اختيار ملابسهما.. اعرف الحكاية

صورة الخبر: مناسبات أخطأت فيها ميلانيا وإيفانكا ترامب فى اختيار ملابسهما.. اعرف الحكاية
مناسبات أخطأت فيها ميلانيا وإيفانكا ترامب فى اختيار ملابسهما.. اعرف الحكاية

ربما اعتاد البعض على مراقبة أفراد الأسر المالكة ومتابعة أزيائهم، لكن الحقيقة أن الأمر غير مقتصر فقط على الملوك والأمراء، وإنما أيضا أفراد الأسر الرئاسية، فخيارات أزياء الأسرة الأولى دائما ما تكون محل اهتمام الجمهور، فالصحف الأمريكية ترى أن الأسرة الأولى هى ممثل لبلد بأكمله وهو ما يتطلب مسئولية كبيرة جدا.

وعبء هذه المسئولية يبدو واضحا جدا عندما تتابع ردود الفعل على الملابس غير المناسبة للعائلة الأولى فى المناسبات المختلفة، فالجمهور لا يستطيع أن يتحمل الصمت أمام أخطاء الأسرة الرئاسية فى اختيار الأزياء المناسبة.

وخلال فترة ولاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، شهد البيت الأبيض حصة كبيرة من الملابس غير اللائقة، وفى هذا التقرير نرصد أبرز الأخطاء التى وقعت فيها زوجة الرئيس ميلانيا ترامب وابنته ايفانكا رغم كونهما ضمن أيقونات الأزياء في العالم .



ميلانيا ترامب
في حين يتم الإعلان عنها أحيانًا كرمز للأزياء، تلقت ميلانيا ترامب أيضًا نصيبها العادل من النقد الموجه للأزياء منذ انتخاب زوجها رئيسًا في عام 2016 وحتى الآن.

أثارت ميلانيا الجدل عندما ارتدت سترة زارا عند زيارة مركز الاعتقال الحدودي للأطفال المهاجرين في تكساس في عام 2018. كانت السترة تحتوي على الكلمات "أنا حقا لا أهتم، هل أنت؟" مطبوعة على الظهر.

ورأى الكثيرون أن هذه السترة لم تكن مناسبة أبدا، بالنظر إلى طبيعة الزيارة.


ميلانيا ترامب بحذاء غير مناسب للإعصار

انتقادات كبيرة حصلت عليها ميلانيا أيضا بعد أن اختارت حذاء ذى كعب عالى أثناء التوجه إلى منطقة كارثة إعصار هارفى، وهو ما عرضها لحملة سخرية عبر تويتر.



ارتدت ميلانيا ترامب فستانًا شفافًا

فى خطأ فادح فى الموضة عام 2019، ارتدت ميلانيا ترامب فستانًا أبيض للاحتفال بالبيت الأبيض فى الرابع من يوليو، ولسوء حظها عندما سقطت الأمطار أصبح فستانها شفافا أكثر مما ترغب، حيث ظهر أنها غير مرتدية حمالة صدر.



ارتدت ميلانيا ترامب خوذة لب مثيرة للجدل في أفريقيا

أخطاء ميلانيا لم تنته بعد، فقد اختارت في واحدة من أكثر خياراتها غير اللائقة ارتداء خوذة صلبة أثناء زيارتها لأفريقيا، الأمر الذي جعل هناك مشكلة كبيرة في حركة رأسها، وهو زى غير مناسب لفرد من العائلة الرئاسية.

وتعود الخوذة إلى تقاليد استعمارية من سياح السفاري البيض الذين يزورون أفريقيا للمشاركة في الصيد الجائر وصيد الكؤوس والاستغلال.



إيفانكا ترامب
السيدة الأولى ليست العضو الوحيد في العائلة الرئاسية الذي يخطئ في اختيار ملابسه الرسمية، أيضا قامت ابنة الرئيس دونالد ترامب إيفانكا ترامب ببعض الخيارات غير الشعبية في الأزياء منذ أن تولى والدها منصبه، أبرزها الفستان الذى ارتدته لمأدبة رسمية فى قصر باكنجهام فى يونيو 2019.

إيفانكا في قصر باكنجهام
يعلم أى شخص يتبع العائلة المالكة البريطانية أن قواعد الملابس لديهم صارمة ومحددة جدًا فى القصر، فقد اختارت إيفانكا أن ترتدى فستانًا بياقة لمأدبة رسمية، وهو زي غير رسمي لا يبدو ملائما لهذه المناسبة.



إيفانكا بفستان يشبه ملابس الحمام
إ
واصلت إيفانكا ترامب على ارتداء أزياء غير رسمية، عندما اختارت فستانًا مصممًا بشكل غريب لزيارتها لمرفق رعاية الأطفال في مركز جوادالوبي، مما تسبب في الكثير من السخرية بشأن اختيارها. كان الفستان يشبه بشكل كبير رداء الحمام.



ارتدت إيفانكا ثوبًا فخما للغاية فى توقيت أزمة اللاجئين

واصلت إيفانكا ترامب أخطاءها عندما ارتدت فستان بقيمة 5000 دولار، وسط احتدام أزمة اللاجئين.

فى ذلك الوقت، كان الرئيس دونالد ترامب فى خضم تطبيق سياسة الهجرة التى فصلت الآباء عن أبنائهم، وهو ما كان يتطلب منها مزيد من الوعى حول المناخ السياسى.

المصدر: اليوم السابع

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على مناسبات أخطأت فيها ميلانيا وإيفانكا ترامب فى اختيار ملابسهما.. اعرف الحكاية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
71845

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager