آخر الأخبارعلم وتقنية › دراسة تكشف حقيقة استخدام ساعة لتشخيص أمراض القلب

صورة الخبر: دراسة تكشف حقيقة استخدام ساعة لتشخيص أمراض القلب
دراسة تكشف حقيقة استخدام ساعة لتشخيص أمراض القلب

كشفت دراسة حديثة أن ساعات أبل لا يمكنها اكتشاف دقات القلب غير المنتظمة إلا بنسبة 34 في المائة.

وتم تشخيص إصابة ثلث الأشخاص الذين أخبرتهم ساعة بأنهم قد يعانوا من الرجفان الأذيني بهذا المرض سريريا.

وطمأن الأطباء النسبة المتبقية، بأنهم لا يعانون من مشكلة تدعو للقلق، وفقًا للمراجعة التي تمولها شركة آبل، والتي تضم أكثر من 400 ألف مستخدم.

وقال الباحثون إن النتائج لا تعني بالضرورة أن الساعة غير دقيقة، لأن الاختبارات الطبية قد تفشل في اكتشافها في بعض الأحيان.

ويمكن أن يحدث الرجفان الأذيني في الغالب دون أن يتم اكتشافه، لأن قلب المريض يمكن أن يدخل ويخرج من الإيقاع غير الطبيعي.

وحث الخبراء المستخدمين على توخي الحذر، على خلفية الدراسة التي أجريت في جامعة ستانفورد، قائلين إن ساعة أبل لا يمكن الاعتماد عليها لتقييم الرجفان الأذيني.

وتتناقص نتائج هذه الدراسة مع دراسات سابقة، أشارت إلى أن ساعة أبل دقيقة بنسبة 98%، في اكتشاف حالات الشذوذ التي تحدث في نبضات القلب، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

المصدر: الدستور

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على دراسة تكشف حقيقة استخدام ساعة لتشخيص أمراض القلب

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
5689

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager