آخر الأخباراخبار المسلمين › حكم حلف الشاهد كذبا أمام القاضي على ما في نيته.. الإفتاء توضح ..فيديو

صورة الخبر: حكم حلف الشاهد كذبا
حكم حلف الشاهد كذبا


حكم حلف الشاهد كذبًا أمام القاضي على ما في نيته .. قال الدكتور محمد عبدالسميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن يمين الإنسان وحلفه أمام القاضي، يعد شهادة لابد فيها من الصدق، مؤكدًا أنه لا يجوز لمن يحلف ويقف أمام القاضي أن يكذب ويغير الحق.

وأضاف «عبدالسميع» في فيديو بثته دار الإفتاء على يوتيوب، ردًا على سؤال: ما حكم من يحلف يمينًا كاذبًا أمام القاضي؟ أن الشهادة أمام القاضي، شهادة عظمى لا يجوز للشخص أن يشهد إلا بما رآه، لافتًا إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: «اجتنبوا السبع الموبقات...» وعد منها«شهادة الزور».

ولفت إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم، كان متكئًا ثم جلس عندما ذكر «وشهادة الزور»، وكررها ثلاثًا، حتى قال رواي الحديث: «ليته سكت»،موضحًا أن تكرار النبي لشهادة الزور أراد به لفت أنظار الناس إلى عظم هذا الفعل وأنها من الكبائر التي ينبغي على الناس أن يجتنبها.

وأكد أمين الفتوى بدر الإفتاء أنه لا يجوز لمن يشهد أمام القاضي الحلف أن يحلف على هذه الشهادة يمينًا فاجرة فاسقة بغير الواقع الذي رآه، منوهًا بأن الإنسان يؤاخذ بما يستحلفه عليه القاضي، وليس بما في نية الحالف.

وأردف أن جمهور العلماء على أن الحلف والشهادة تكون على نية السائل والمستحلف وليس على نية الحالف، مؤكدًا أن الذي حلف يمينًا فاجرة متعمدًا الكذب لتغيير الاحكام وتبديل الحقائق أمام القاضي، يأثم إثمًا عظيمًا؛ لأنه شهد شهادة زور، لافتًا إلى أن الشخص الذي وقع عليه ظلم بسبب الشهادة الكاذبة لهذا الرجل، ليس عليه شيء إذا دعا عليه، لكن المستحب أن يفوض أمره إلى الله بقول: «حسبنا الله ونعم الوكيل».

وأوضح أن «حسبنا الله ونعم الوكيل» تٌعد جملة دعائية يفوض العبد بها ربه؛ ليقتص له من هذا الشخص الذي ظلمه، لافتًا إلى أن الشخص الذي شهد شهاد زور إذا أراد التوبة يمكنه أن يذهب إلى القاضي من خلال إجراءات قضائية، وأنه يضمن ما أتلف، فربما حكم القاضي بضياع مال صاحبه بسب شهادته فيكون ملزمًا بتعويضها، ولا أثم.

ولا تتم توبته إلا برد المظالم إلى أهلها وتوضيح الحق أمام القاضي مرة أخرى بتصحيح الشهادة، والاستغفار كثيرًا ومحاولة استرضاء صاحب الحق.
كفارة شهادة الزور
قال الشيخ أحمد ممدوح، مدير إدارة الأبحاث الشرعية وأمين الفتوى بدار الإفتاء، إن شهادة الزور من أكبر الكبائر، ونهى الله عنها في كتابه مع نهيه عن الأوثان، فقال الله تعالى: «فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ» (سورة الحج: 30).

وأضاف «ممدوح» في إجابته عن سؤال: «ما هي كفارة شهادة الزور، مع العلم بأني قد تبت إلى الله ولم أعد؟» أن النبي -صلى الله عليه وسلم- أعد شهادة الزور من الكبائر كما روى أبو بكرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ قلنا: بلى يا رسول الله، قال ثلاثًا: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين -وكان متكئًا- فقال: ألا وقول الزور، وشهادة الزور، ألا وقول الزور وشهادة الزور فما زال يقولها حتى قلت: لا يسكت». رواه البخاري.

وأوضح مدير الأبحاث الشرعية، أن كفارة شهادة الزور وغيرها من المعاصي هي التوبة إلى الله عز وجل، وإذا ترتب عليها ضرر في حق آدمي فيجب تحلله منه ورد إليه.

النبي حذر من شهادة الزور لهذا السبب
ورد سؤال للشيخ أحمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء، من سائل يقول" هل يجوز لي الشهادة بم لم أر".

أجاب أمين الفتوى خلال فيديو عبر الصفحة الرسمية للدار، أن الشهاد بما لا يراه المسلم غير جائز شرعًا، والنبي حذر من هذا الأمر.

وأضاف: عَنْ أَبِي بَكْرَةَ ، عَن النَّبِيِّ ﷺ: أَنَّهُ عَدَّ شَهَادَةَ الزُّورِ فِي أَكْبَرِ الْكَبَائِرِ. مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ فِي حَدِيثٍ طويلٍ.

وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ تعالى عَنْهُمَا: أَنَّ النَّبِيَّ ﷺ قَالَ لِرَجُلٍ: تَرَى الشَّمْسَ؟ قَالَ: نَعَمْ، قَالَ: عَلَى مِثْلِهَا فَاشْهَدْ أو دَعْ. أَخْرَجَهُ ابْنُ عَدِيٍّ بِإِسْنَادٍ ضَعِيفٍ، وصَحَّحَهُ الْحَاكِمُ فَأَخْطَأَ.

كفارة الحلف بالله كذبا
قال الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه لا ينبغي على الإنسان أن يحلف بالله كذبا، لقوله تعالى فى كتابه الكريم {وَلا تَجْعَلُوا اللَّهَ عُرْضَةً لأَيْمَانِكُمْ أَنْ تَبَرُّوا وَتَتَّقُوا وَتُصْلِحُوا بَيْنَ النَّاسِ }.

وأجاب عثمان، خلال إجابته عن سؤال ورد إليه خلال البث المباشر المذاع عبر موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، مضمونه ( حكم من يقسم على عمد عدم معرفته بشيء وهو يعرفه جيدًا بقوله" والله ما أعرف"؟، قائلًا: لا تحاول أن تقسم بالله كذب فهذا فيه عدم توقير وجلاله لله سبحانه وتعالي، وهو يمين شديد وعليه أن يستغفر ويتوب إلى الله ويطعم 10 مساكين أو الصيام 3 أيام".

كفارة الحلف بالله كذبا
قال عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن من كان حالفًا فليحلف بالله ولكن يحلف بالله صدقًا أما أن يعرض الله سبحانه وتعالى للحلف به كذبًا أو للخروج من المأزق فهذا لا ينبغى أن يكون من المسلم حتى يعظم ربه ويعظم الحلف به.

وأضاف عثمان، فى إجابته عن سؤال « لو شخص كثير الحلف بالله وكثير حلفه هذا باطل وأراد ان يتوب فما كفارة هذه الأيمان التى حلفها وأنه من كثرتها لا يعلم عددها ولا يستطيع إطعام مساكين بقدر ما حلف؟»، أن من حنث فى يمينه فعليه أن يطعم 10 مساكين وأن لم يستطيع فعليه ان يصوم 3 أيام ولا يشترط فيها التتابع.

حكم الحلف بالمصحف كذبًا
قال الدكتور عمرو الوردانى، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن من حلف بالمصحف على عدم فعل شيء معين، ثم حنث فى يمينه وفعل الشيء الذى حلف بعدم فعله؛ فعليه كفارة يمين.

وأضاف الوردانى، فى إجابته عن سؤال «حكم من حلف كذبا بالمصحف؟»، أن الحلف بالمصحف كذبًا يعد يمينا غموسا يغمس صاحبه في النار، وفي الحلف بالله على المصحف تغليظا لليمين وزيادة في الإثم إن كان الحالف كاذبًا، فلا ينبغي أن نعرض كلام الله- تبارك وتعالى- للحلف كذبًا، فكلام الله أعظم من أن يُحلف عليه كذبًا.

وأشار الى أن من حلف بالمصحف كذبًا عليه التوبة والاستغفار وكفارة يمين عند بعض أهل العلم، وهي: عتق رقبة، أو إطعام 10 مساكين من أوسط ما يطعم الرجل أهله، أو كسوتهم، فإن لم يستطع واحدًا من هذه الثلاثة صام 3 أيام.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على حكم حلف الشاهد كذبا أمام القاضي على ما في نيته.. الإفتاء توضح ..فيديو

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
16821

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager