آخر الأخباراخبار المسلمين › بعد حديث الرئيس السيسى عنهم فى قمة مكة.. الروهينجا الأقلية المضطهدة

صورة الخبر: الروهينجا
الروهينجا

خلال حديثه فى القمة الإسلامية فى مكة المكرمة، تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسى عن معاناة أبناء جماعة الروهينجا المسلمة الذين يعيشون وضعا مقلقا، ويواجهون سلسلة من أعمال التطرف والعنف، مطالباً المجتمع الدولى بتحمل مسئولياته لتجنيبهم مخاطر السقوط فى حلقة مفرغة من التطرف والإرهاب، قائلا: "لقد آن لهذه المعاناة أن تنتهى".

وشهدت السنوات الماضية معاناة كبيرة لأبناء جماعة الروهينجا ذات الأغلبية المسلمة، ويبلغ عدد أفرادها 1.1 مليون نسمة ويعيش معظمهم في ولاية أراكان غربي ميانمار، على الحدود مع بنجلاديش، ومع أنهم قد عاشوا في ميانمار لأجيال، إلا أنهم يواجهون مشاكل صعبة للغاية بسبب وضعهم داخل البلاد، حيث تتمثل معاناتهم فى القتل والاغتصاب والتجريد من الجنسية، حيث يتم النظر إليهم على أنهم مهاجرون غير شرعيين من بنجلاديش، وترفض العديد من الجهات الاعتراف بهم كمواطنين، مما يجعلهم يعيشون فى ظروف قاسية.

وبدأ القمع والاضطهاد لهذه الأقلية المسلمة منذ القرن السابع عشر الميلاد، من قِبل حكام بورما، حتى وقعت مذبحة كبرى لمسلمى الروهينجا سميت بالمذبحة الكبرى وترتب عليها تدمير مئات القرى للمسلمين وقتل سكانها الذين قيل إنهم بلغوا 100 ألف مسلم، وبلغ عدد اللاجئين الذين سُجلت أسماؤهم فى بنجلاديش حينها 80 ألف شخص، لتستمر المعاناة حتى الآن.

المصدر: youm7

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على بعد حديث الرئيس السيسى عنهم فى قمة مكة.. الروهينجا الأقلية المضطهدة

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
89899

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager