آخر الأخبارعلم وتقنية › الحصبة تروع أميركا.. والسلطات تلجأ إلى "الحل الحاسم"

صورة الخبر: الحصبة تروع أميركا.. والسلطات تلجأ إلى "الحل الحاسم"
الحصبة تروع أميركا.. والسلطات تلجأ إلى "الحل الحاسم"

تجد الولايات المتحدة الأميركية نفسها وسط أزمة حقيقية، مع تسجيل أكبر تفشي لمرض الحصبة في البلاد منذ أكثر من ربع قرن.

ووفق ما ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية، فإنه جرى تسجيل مئات الإصابات بالحصبة منذ بداية العام الجاري، أغلبها في ولاية نيويورك، مضيفة "بالرغم من إعلان القضاء على هذا الفيروس عام 2000، إلا أن المرض شهد عودة سريعة هذه السنة".

وتقول إحصائيات المصدر ذاته إن أكثر من 420 حالة جرى تسجيلها في مدينة نيويورك و212 في مدينة روكلاند بولاية ماين، و40 في مدينة أوكلاند بولاية كاليفورنيا.

وتعد الحصبة مرضا فيروسيا معديا يصيب عادة الأطفال، وفي بعض الأحيان الكبار، ويتسبب بارتفاع درجة الحرارة واحمرار العينين، قبل أن يظهر طفح جلدي يبدأ بالوجه وينتشر في جميع أنحاء الجسم.

ويقول أطباء إن الإصابة بالفيروس يمكن أن تؤدي لمضاعفات تفضي أحيانا إلى الوفاة.

ولم يقتصر انتشار المرض على الولايات المتحدة، بل ظهر مجددا في نيوزيلندا والفلبين ومدغشقر وألمانيا، مما دفع منظمة الصحة العالمية، مطلع هذا العام، إلى إدراج "رفض التطعيم" ضمن أكثر 10 أخطار تهدد الصحة العالمية.

وقالت "وول ستريت جورنال" إن الدعاية المضادة للقاحات التي تقودها جمعيات طبية في دول عدة عبر العالم، دفعت بعض الآباء إلى عدم تطعيم أطفالهم ضد بعض الأمراض المعدية، ومنها الحصبة، الأمر الذي ساهم في ظهورها مجددا.
وأشارت إلى أن عددا من الدعايات ساهمت في ترسيخ الفكرة التي تقول إن بعض اللقاحات تؤدي إلى الإصابة بالسرطان وأمراض أخرى خطيرة، وهو أمر أثبت الطب عدم صحته".

أميركا تسجل أعلى عدد لحالات الحصبة منذ القضاء على الفيروس
وأوضحت أن ما يجب فعله لمحاربة الفيروس هو توعية الناس بأهمية التطعيم، وفرض غرامات على المخالفين (الرافضين).

وقال الدكتور بليما ماركوس "التوعية بأسلوب بسيط وغير معقد قد يجعل الناس مدركين لأهمية التلقيح والخطر الذي قد يقيه إياهم"، مضيفا "هذا الحل الوحيد لمواجهة انتشار هذا المرض حاليا، وضمان عدم عودته مرة أخرى".

وتابع: "يجب أن يصبج التطعيم أمرا إلزاميا لكل الأطفال.. مثل ما حدث في بروكلين (بمدينة نيويورك)".

وذكرت نائبة عمدة مدينة نيويورك، هيرمينيا بالاسيو، أن هناك حاجة إلى أدوات جديدة للصحة العامة، بما في ذلك "حملة قوية لمكافحة الرسائل المضادة بهدف التصدي للمعلومات الخاطئة التي يتم نشرها على نحو خطير من قبل مجموعات صغيرة".

وقد أمرت سلطات مدينة نيويورك المدارس باستبعاد الطلاب، الذين لم يحصلوا على اللقاحات ضد الحصبة، أو مواجهة غرامات قد تصل ألف دولار.

من جهتته، حث الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مواطني بلاده على حماية أنفسهم بتلقي تطعيم ضد الحصبة، قائلا "التطعيمات ضرورية جدا".

وتابع "يتعين على الآباء تلقيح أبنائهم، الأمر مهم للغاية لأن المرض ينتشر حاليا".

المصدر: سكاى نيوز عربية

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الحصبة تروع أميركا.. والسلطات تلجأ إلى "الحل الحاسم"

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
17409

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager