آخر الأخباراخبار منوعة › التطور الطبيعى.. من «كفاية حرام» إلى «الكوميكس»

صورة الخبر: التطور الطبيعى.. من «كفاية حرام» إلى «الكوميكس»
التطور الطبيعى.. من «كفاية حرام» إلى «الكوميكس»

«السخرية»، «المكايدة»، «مضايقة الخصم»، كلها مسميات للحروب الكلامية التى تدور بين جماهير كرة القدم بشكل مستمر، منذ بداية اللعبة وحتى الآن، أما عن كلمة «التحفيل»، التى أصبحت شائعة فى وقتنا الحالى فقد أشعلت شرارة انطلاقها مواقع التواصل الاجتماعى، بعدما أصبحت عنصراً مؤثراً فى توجيه الجماهير، وصاحبة كلمة عليا فيما يحدث على الساحة.. ويختلف «التحفيل» بين أمس واليوم، فهناك تحفيل ما قبل السوشيال ميديا، وتحفيل ما بعدها، ولعل لوجودها دوراً فى أن تصبح المشادات الكلامية بين الجماهير أكثر حدة وشدة، فأنت تكتب فى عالم افتراضى لا رادع ولا حساب لما تقوله. بالأمس البعيد، كانت المضايقات بين الجماهير مكانها المدرجات بشكل أكبر، داخل ميدان النزاع بين لاعبى كرة القدم، من خلال هتافات يرددها الجماهير فيما بينهم، حتى تنتهى المباراة فينتهى كل شىء.. هتافات من نوعية «قاعدين ليه ما تقوموا تروحوا»، أو «آنستونا أومال إيه» أو «كفاية حرام»، التى كانت تطلقها الجماهير عندما تكون منتشية بالنصر على الخصوم.

غياب السوشيال ميديا كان يجعل المكايدة بين الجماهير وجهاً لوجه، بين المعارف والأصدقاء، ما كان يجعلها ممتعة أكثر منها حادة، فنراها فى المقاهى أو فى الشوارع بين السكان والجيران، والأطفال يهتفون: «الأهلى حديد والزمالك بسكويت»، أو «يا زمالك يا مدرسة»، كل حسب انتمائه، أما فى وقتنا الحالى، فأصبحت التكنولوجيا سبباً فى أن يكون لـ«التحفيل» طرق متعددة ومواهب تسخر نفسها لأجله، ولعل أبرزها تلك التى تكون عن طريق الصور الساخرة «الكوميكس»، أو «الميمز» المستمدة من الأفلام والمسلسلات ويتم إسقاطها على الفريق الخصم بهدف التقليل منه.

وبجانب «الكوميكس» و«الميمز» فهناك التغريدات والمنشورات على مواقع التواصل المختلفة، سواء على «فيس بوك» أو «تويتر»، التى يتفنن كاتبوها كل منهم حسب انتمائه فى التقليل من الخصم، وتحقيق انتصار وهمى عليه، أيضاً فى فنون التحفيل على «السوشيال ميديا» يوجد ما يسمى بـ«الطلعات»، ومفردها «الطلعة»، التى يتفق من خلالها مجموعة من جماهير أحد الفرق على التوحد على منشور معين أو تغريدة موحدة، أو حتى «هاشتاج» موحد، حتى يتصدر «تويتر»، ويكون مفاده أيضاً التقليل من الخصم.

المصدر: الوطن

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على التطور الطبيعى.. من «كفاية حرام» إلى «الكوميكس»

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
79548

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager