آخر الأخباراخبار المال والاقتصاد › تعرف على حصص إنتاج أعضاء أوبك خلال أكتوبر2018..وتوقعات الطلب لـ2019

صورة الخبر: تعرف على حصص إنتاج أعضاء أوبك خلال أكتوبر2018..وتوقعات الطلب لـ2019
تعرف على حصص إنتاج أعضاء أوبك خلال أكتوبر2018..وتوقعات الطلب لـ2019

رصدت بلومبرغ، في تقرير لها ارتفاع الإنتاج النفطي للولايات المتحدة إلى مستويات قياسية بلغت 11.6 مليون برميل يومياً بعد أن ارتفع بواقع 400 ألف برميل يومياً خلال الأسبوع المنتهي في 2 نوفمبر 2018.

وأشارت الوكالة في تقريرها إلى ارتفاع عدد منصات الحفر في الولايات المتحدة بأسرع وتيرة منذ مايو 2018 خلال الأسبوع المنتهي في 9 نوفمبر 2018، مرتفعاً بواقع 12 منصة حفر ليصل الإجمالي إلى 886 منصة.

وفي ذات الوقت، أكدت وكالة الطاقة الدولية، في نظرتها طويلة المدى، على التهديد المتنامي الذي تمثله السيارات الكهربائية وأنواع الوقود النظيف بشأن الطلب على وقود النقل.

إلا أنه على الرغم من ذلك، قالت الوكالة إنه على المدى البعيد، يمكن للعالم أن يرى أزمة في العرض إذا لم يتم ضخ استثمارات كافية في توسيع منشآت إنتاج النفط.

وأضاف تقرير وكالة الطاقة الدولية، أن الزيادة في الطلب على المدى البعيد ستقودها القطاعات الصناعية والبتروكيماوية.

أما من جانب العرض، قالت اللجنة الوزارية المشتركة للدول الأعضاء وغير الأعضاء بمنظمة الأوبك أن العام 2019 قد يستمر في تسجيل نمواً في العرض وأن تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي قد يؤدي إلى زيادة الفجوة بين الطلب والعرض.

وأشارت بلومبرغ إلى أنه على الرغم مما سبق، أعلن المنتجون بشكل جماعي إنهم سيرون كيف تتطور الاتجاهات الجديدة في سوق النفط قبل وضع الخطة النهائية لسياسة الإنتاج الخاصة بالعام 2019.
وارتفع متوسط إنتاج الأوبك للشهر الخامس على التوالي في أكتوبر 2018 وبلغ أعلى مستوياته في 23 شهرا عند مستوى 33.33 مليون برميل يومياً، بزيادة شهرية 430 ألف برميل يومياً، وفقا لبيانات وكالة بلومبرج.

وبالرغم من ذلك، كان مستوى نمو الإنتاج وفقا لمصادر الأوبك الثانوية أقل بكثير عند مستوى 127 ألف برميل يومياً ليصل إلى 32.9 مليون برميل يوميا.

وسجلت ليبيا أكبر معدل زيادة في الإنتاج على أساس شهري، حيث بلغ إنتاجها الآن أعلى مستوى له منذ خمسة سنوات ونصف العام عند 1.22 مليون برميل يومياً، وفقًا لبيانات بلومبرج.

أضافت السعودية 150 ألف برميل يومياً خلال الشهر بإجمالي إنتاج بلغ في المتوسط 10.68 مليون برميل يومياً، وهو أعلى مستوى سجلته المملكة، وفقاً لبيانات وكالة بلومبرج.

وارتفع متوسط إنتاج الأوبك بأكثر من 1.5 مليون برميل يوميا منذ مايو 2018، حيث أضافت السعودية وحدها نصف هذه الزيادة أو 0.71 مليون برميل يومياً.

كما رفعت الإمارات مستويات الإنتاج بواقع 80 ألف برميل يومياً ليصل إلى أعلى مستوياته منذ عامين عند 3.12 مليون برميل يومياً بينما انخفض إنتاج إيران هامشياً إلى 3.4 مليون برميل يومياً، على الرغم من تقدير المصادر الثانوية لمنظمة الأوبك للإنتاج الإيراني عند مستوى 3.3 مليون برميل يومياً في أكتوبر 2018.

نتيجة لزيادة إنتاج الأوبك، انخفضت نسبة الالتزام باتفاقية خفض الإنتاج إلى 104 في المائة خلال أكتوبر2018 مقابل 111 في المائة في سبتمبر 2018.

وتم تخفيض توقعات نمو الطلب العالمي على النفط للعام 2018 مرة أخرى وفقاً لأحدث التقارير الشهرية لمنظمة الأوبك بواقع 40 ألف برميل يومياً.

ومن المتوقع أن يرتفع إجمالي الطلب الان بواقع 1.5 مليون برميل يومياً ليصل إلى 98.79 مليون برميل يومياً للعام 2018.

ويعزى هذا التعديل في المقام الأول لتراجع بينات الطلب بأكثر مما كان متوقعاً بالنسبة للشرق الأوسط والصين وأقاليم اسيا الأخرى للربع الثالث من العام 2018، بما وازن أثر ارتفاع توقعات نمو منطقة منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بواقع 50 ألف برميل يومياً.

وداخل منطقة منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ظل الطلب قوياً من جانب الولايات المتحدة، وكان سبباً رئيسياً لرفع التوقعات.

ووفقا ًللبيانات الشهرية حتى أغسطس 2018 والبيانات الأولية لشهري سبتمبر واكتوبر 2018، ابدت اتجاهات الطلب في الولايات المتحدة نمواً قوياً مقارنة بالأشهر العشرة الأولى من العام.

وكانت العوامل الرئيسية المؤدية لهذا النمو هي المواد الأولية للبتروكيماويات مثل الغاز المسال والغاز الطبيعي المسال والديزل في القطاع الصناعي ووقود الطائرات والكيروسين.

وظل الطلب على البنزين ضعيفا بسبب ارتفاع أسعار البيع بالتجزئة فضلا عن المكاسب الناتجة عن ارتفاع الكفاءة في قطاع النقل كما تظهر بيانات أغسطس 2018 بما يوضح ثبات مستويات النمو على أساس سنوي على الرغم من النمو الهامشي لمبيعات السيارات خلال الشهر.

من جهة اخرى، لا تزال اتجاهات الطلب ضعيفة للدول الأوروبية التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية مقارنة بالمستويات التاريخية حيث انخفض الطلب في الدول الأربع الكبرى (المملكة المتحدة وألمانيا وإيطاليا وفرنسا) في أغسطس 2018، والذي عوضه ارتفاع الطلب في إسبانيا وهولندا تركيا وبولندا وعدد آخر من دول المنطقة.

من حيث الطلب على المنتجات منذ بداية العام 2018 حتى تاريخه، كان الطلب قوياً على البنزين ووقود الطائرات والكيروسين والغاز النفطي المسال والطلب على زيت الوقود المتبقي التي قابلها جزئياً انخفاض الطلب على الديزل والنافتا.

علاوة على ذلك، من المتوقع أن تظل اتجاهات الطلب في تلك المناطق ثابتة خلال العام، على الرغم من أن توقعات متطلبات وقود التدفئة في الربع الرابع من العام 2018 قد تكون متواضعة بالنظر إلى التوقعات الخاصة بشتاء أكثر دفئاً من المتوقع. أما بالنسبة لبيانات الطلب لمنطقة الشرق الأوسط فقد تم تخفيضها بواقع 50 ألف برميل يومياً بدافع رئيسي يعزي إلى تراجع نمو الطلب من قبل السعودية الذي تأثر بارتفاع معدلات الكفاءة وبدائل الوقود.

كما تم تخفيض توقعات الطلب من قبل الصين بواقع 30 ألف برميل يومياً للربع الثالث من العام 2018.

وتم تخفيض تقديرات نمو الطلب العالمي على النفط للعام 2019 بنحو 70 ألف برميل يومياً على خلفية تعديل أرقام الطلب خارج منطقة منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية نظراً للتطورات الجارية للاقتصاد العالمي.

ومن المتوقع الآن أن ينمو الطلب بواقع 1.29 مليون برميل يوميا ليصل إلى 100.08 مليون برميل يوميا.

أما من جانب العرض، فقد ارتفع المعروض النفطي العالمي بواقع 0.44 مليون برميل يومياً في أكتوبر 2018، وبلغ في المتوسط 99.76 مليون برميل يومياً، وفقًا للبيانات الأولية، وذلك على خلفية ارتفاع إنتاج منتجي الأوبك (+0.13 مليون برميل يوميا) والدول غير الأعضاء بالأوبك (+0.31 مليون برميل يوميا).

وبالنسبة للعام بأكمله 2018، تم تعديل توقعات العرض للدول غير الأعضاء بمنظمة الأوبك بواقع 0.09 مليون برميل يومياً ومن المتوقع الآن أن يصل العرض إلى 62.09 م مليون برميل يومياً.

ويعكس رفع التوقعات الزيادة التاريخية لإنتاج للولايات المتحدة وروسيا، بالإضافة إلى إعادة تقييم توقعات العرض لتلك الدول، كما تم زيادة توقعات إجمالي العرض بالنسبة للولايات المتحدة وروسيا وكازاخستان وتايلند بمقدار 0.24 مليون برميل يومياً، وهو ما يوازن تراجع بواقع 0.14 مليون برميل يومياً من قبل المكسيك والنرويج والمملكة المتحدة والبرازيل والصين.

وأشارت بلومبرغ إلى أنه فيما يتعلق بالنمو الإقليمي، ارتفعت توقعات المعروض النفطي من قبل دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بواقع 117 ألف برميل يومياً على خلفية رفع التوقعات الخاصة بالدول الأمريكية التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، في حين من المتوقع أن تشهد الدول الأوروبية التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية انكماشاً.

وعن توقعاتها للعام 2019، تم تعديل معدل نمو المعروض النفطي للدول غير الأعضاء بمنظمة الأوبك ورفعه بواقع 0.12 مليون برميل يومياً، ومن المتوقع الآن أن يصل إجمالي المعروض إلى 62.09 مليون برميل يومياً بعد ارتفاعه بواقع 2.23 مليون برميل يومياً.

المصدر: مباشر

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على تعرف على حصص إنتاج أعضاء أوبك خلال أكتوبر2018..وتوقعات الطلب لـ2019

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
59542

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager