آخر الأخباراخبار المال والاقتصاد › انخفاض صادرات إيران النفطية مع اقتراب العقوبات الأمريكية

صورة الخبر: انخفاض صادرات إيران النفطية مع اقتراب العقوبات الأمريكية
انخفاض صادرات إيران النفطية مع اقتراب العقوبات الأمريكية

أفادت بيانات خاصة بالناقلات ومصدر بقطاع النفط أن تركيا وإيطاليا هما آخر مشترين للخام الإيراني خارج الصين والهند والشرق الأوسط، في علامة جديدة على أن الشحنات تتضرر بشدة مع اقتراب موعد تطبيق العقوبات الأمريكية.

وأظهرت بيانات ريفينيتيف ايكون أن إيران صدرت 1.33 مليون برميل يوميا منذ بداية أكتوبر/ تشرين الأول إلى الهند والصين وتركيا والشرق الأوسط. ولم تظهر أي سفن تنقل النفط الإيراني إلى أوروبا.

غير أن مصدرا بالقطاع يتتبع الصادرات قدر الشحنات عند 1.5 مليون برميل يوميا بما يشمل سفنا لم تظهر على نظام التتبع بالأقمار الصناعية إيه.آي.إس، من بينها ناقلة محملة بمليون برميل في طريقها إلى إيطاليا.

يقل ذلك عن 2.5 مليون برميل يوميا على الأقل في أبريل/ نيسان، قبل أن يعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مايو/ أيار انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي المبرم في عام 2015 مع إيران ويعيد فرض العقوبات. وتبرز الأرقام أيضا استمرار الانخفاض من مستوى 1.6 مليون برميل يوميا المسجل في سبتمبر/ أيلول.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الإيراني حسن روحاني في قمة شنغهاي للتعاون (9 يونيو/حزيران 2018)
© SPUTNIK . SERGEY GUNEEV
موقع إسرائيلي: خطة روسية سرية لمساعدة إيران على تجاوز العقوبات الأمريكية
وساهمت الخسارة المتوقعة لكميات كبيرة من الإمدادات الإيرانية في دفع أسعار النفط للصعود، حيث سجلت في الثالث من أكتوبر/ تشرين الأول أعلى مستوياتها منذ أواخر 2014 عند 86.74 دولار للبرميل. وهبطت الأسعار منذ ذلك الحين إلى 81 دولارا، على الرغم من قول محللين إن تراجع الصادرات الإيرانية لا يزال يشكل دعما.
وتضيف أرقام أكتوبر/ تشرين الأول إلى علامات على أن المشترين القلقين من العقوبات الأمريكية يتجهون إلى وقف صفقاتهم لشراء النفط الإيراني أو تقليصها، وأن الصادرات تتراجع بشكل أكثر حدة عما كان يتوقعه البعض في السوق.

وبينما قالت واشنطن إنها تريد خفض صادرات إيران النفطية إلى الصفر، تقول إيران والسعودية إن ذلك مستبعد الحدوث. وتدرس إدارة ترامب إعفاءات من العقوبات لدول قلصت وارداتها.

وطلبت الهند، وهي مشتر رئيسي، شحنات من النفط الإيراني لشهر نوفمبر/ تشرين الثاني.
وتقول إيران، التي تعهدت بعرقلة أي زيادة في إمدادات منظمة أوبك تراها ضد مصلحتها، إنها وجدت مشترين جدد لنفطها، وإن إنتاجها من الخام هبط قليلا فقط.

وبالنسبة لشهر سبتمبر/ أيلول، أبلغت إيران أوبك أن إنتاجها من الخام هبط بنحو 50 ألف برميل يوميا إلى 3.76 مليون برميل يوميا، بينما تشير تقديرات شركات استشارية ووكالات حكومية تستعين بها المنظمة لمراقبة الإنتاج إلى تراجع أكبر في الإنتاج الإيراني عند 3.45 مليون برميل يوميا.

ووفقا لـ"رويترز"، ربما تكون إيران لم تخفض بعد الإنتاج بما يماثل معدل الهبوط في الصادرات، حيث تبدو البلاد تخزن مزيدا من النفط في سفن، كما فعلت أثناء العقوبات التي طُبقت حتى توقيع الاتفاق النووي في عام 2015.

المصدر: سبوتنيك

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على انخفاض صادرات إيران النفطية مع اقتراب العقوبات الأمريكية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
2159

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
الأكثر مشاهدة
آخر الفيديوهات
-
-
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
-
-
-
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager