التقدم العلمي أداة الولايات المتحدة للمحافظة على علاقاتها الدولية

آخر الأخبارعلم وتقنية › العلم والتكنولوجيا.. سلاح أميركا الدبلوماسي

صورة الخبر: العلم والتكنولوجيا.. سلاح أميركا الدبلوماسي
العلم والتكنولوجيا.. سلاح أميركا الدبلوماسي

واشنطن ـ تحول العلماء والخبراء في التكنولوجيا إلى السلاح الدبلوماسي الأحدث الذي تعتمده الولايات المتحدة.

وقال مدير مكتب العلوم والهندسة الدولية في المؤسسة الوطنية للعلوم بالولايات المتحدة لاري ويبر ان الشراكات المتعلقة بالعلم مع الدول الأجنبية أظهرت فوائد مهمة.

واشار إلى أن تعاون الدول في ما بينها يؤمن عدداً متزايداً من الخبراء والعلماء في مختلف المجالات ويخولها الولوج إلى بيانات أوسع، فمثلا حيت ضربت انفلونزا الطيور دول آسيا عام 2003، وفر تبادل المعلومات بين الولايات المتحدة والدول الآسيوية البيانات والاحصائيات بسرعة.

وأكد ويبر على ضرورة النظر إلى ما وراء حدود الولايات المتحدة.

وقد ناقش مجلس مستشاري الرئيس للعلوم والتكنولوجيا خلال اجتماعهم في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي العلاقات المتغيرة بين الولايات المتحدة والدول الأخرى من خلال استخدام العلم كوسيلة لتعزيز الحوار الدولي.

واشار المسؤول البيئي في إدارة أوباما، كيري آن جونز إلى ان العلم في كل مكان، وهو يظهر في مواضيع الطاقة والزراعة، وجميع المواضيع الأساسية في العلاقات بين الدول.

كما أطلق الرئيس الاميركي باراك اوباما واداراته تصريحات داعمة للعلم والأبحاث، وأكد الرئيس انه سيكرس 3 في المئة من اجمالي الناتج المحلي للأبحاث العلمية.

المصدر: العرب أونلاين

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على العلم والتكنولوجيا.. سلاح أميركا الدبلوماسي

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
71613

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager