آخر الأخباراخبار الفن والثقافة › ساقية الصاوي تروي أرض الصعيد..!!

صورة الخبر: شعار ساقية الصاوى
شعار ساقية الصاوى

مصر هى أقدم حضارة زراعية على وجه الارض تقريبا..ومن هنا كان من الطبيعي والمنطقي أن يكون للساقية دور حيوي في حياة المصريين وخاصة الفلاحين..فقد ظلت الساقية هى آلة الري الرئيسية منذ أيام الفراعنة إلى أن أدركتها وأدركتنا تكنولوجيا العصور الحديثة..وفي الوقت الذي تصور فيه البعض أن الساقية ، كآلة للري وصنع الحياة ، باتت جزءا من الماضي إنبثقت من بطن هذه الارض الطيبة ، كطائر الفينيق الذي يأبى الفناء ، ساقية أخرى لا يقل دورها أهمية وحيوية عن دور سواقي زمان..إنها ساقية الصاوي!!..

والمؤكد أن المهندس محمد الصاوي إستلهم إسم هذا المشروع من إبداع أبيه الاديب الراحل عبد المنعم الصاوي "خماسية الساقية"،إلا أن ذلك لا يمنعني من إبداء إعجابي وإنحيازي بقوة لإسم "الساقية" ، وأعتقد أن حسن إختيار الاسم ساهم بصورة ما في نجاح وعبقرية وقيمة هذا المشروع الرائد العملاق..

فقد جاءت هذه الساقية ، التي تعتبر تجسيدا للنشاط الاهلي والعمل المدني في أروع صورهما ، في وقتها تماما لتروي عطش الجماهير المحرومة من الخدمات الثقافية التي كانت تقدمها المؤسسات الرسمية التابعة للدولة حتى منتصف السبعينات قبل أن تنحسر الى حد كبير منذ ذلك الحين نتيجة إنصراف وزارة الثقافة عن وظيفتها الاساسية وتوجيه الجهود والميزانيات للمهرجانات والإحتفالات المظهرية التي تخدم مصالح الاشخاص والاصفياء على حساب الرسالة الاصلية والمصلحة العامة!!..

ومنذ مولد مشروع الساقية عام 2003 لم يتوقف عن رفد وإثراء الساحة الثقافية بكل ما تحتاج اليه من إبداع وفكر وفن من حفلات موسيقية الى ندوات ثقافية وبرامج منتظمة لتعليم اللغات والرسم والتصوير واليوجا والبالية وغيرها ..ولكن أهم ما أنجزته الساقية في رأيي هو جذب قطاع الشباب الى عالم الثقافة في عصر أدار ظهره للثقافة وإحتضن الجهل والخرافة وربما لا يكون من المبالغة بمكان وصفه بعصر صناعة الجهل!!..ولم يتوقف إنجاز وعطاء الساقية في هذا المجال عند هذا الحد ، بل إنها إبتكرت أنماطا من الانشطة الثقافية تتواءم مع روح العصر وإهتمامات الشباب وقدمت وتبنت فنانين وفرقا مغمورة في مختلف الفنون لم يكن يعرفهم أحد !!..

وكان من الطبيعي أن يمتد إهتمام الساقية كذلك الى دعم وتطوير آداة الثقافة ووعائها الاساسي وهو اللغة العربية حيث أعلنت 2006 عامًا للغة العربية ، وعقدت دورات تعليمية مجانية للجمهور من أجل تأهيلهم للتعامل السليم مع العربية الفصحى كتابةً ونطقًا..

ومع دورة الزمن ، واصلت الساقية دورانها لري شجرة الثقافة والفنون كي تترعرع وتمتد فروعها الوارفة الظلال من قلب القاهرة حتى أقصى الصعيد..وبمبادرة من إبن قنا الزميل أبو العباس محمد تم إفتتاح فرع لساقية الصاوي في محافظة قنا..وبدأت الساقية نشاط الفرع الجديد بحفل رائع للمطرب المبدع الكبير علي الحجار الذي يثبت كل يوم أن الانحياز للناس والتمسك بقيم الفن الرفيع رهان لا يمكن أن يخذل صاحبه أبدا..ولكن النجاح الذي صادفته هذه المبادرة الرائعة في قنا لم يكن من السهل أن يتحقق دون عاملين جوهريين ..أولهما وجود محافظ مؤمن بقيمة الثقافة والفن في رقي الشعوب مثل اللواء مجدي أيوب..وثانيهما غرس فرع الساقية في أرض خصبة وولادة أنجبت إثنين من أعظم شعراء مصر في العصر الحديث هما أمل دنقل وعبد الرحمن الابنودي ،فضلا عن العديد من المبدعين الآخرين..

ويبدو أن فروع الشجرة المباركة لن تتوقف عن النمو ، وذلك هو ما أتمناه من كل قلبي ، لأن محمد الصاوي يحلم بأن تُغطي فروعها كل ربوع مصر..وقد رحب وتحمس بأريحية وكرم لإقتراحي بإفتتاح فرع للساقية في سوهاج ، وأرجو أن تجد هذه الفكرة الإهتمام الذي تستحقه من المسئولين في المحافظة كي تفتتح الساقية فرعا ثانيا وثالثا ورابعا في ارض الصعيد والدلتا وتواصل رسالتها المقدسة في سقيا أرض عطشى طال شوقها للري وتشققت من طول وقسوة القحط والجفاف!!..

المصدر: أحمد طه النقر - ساقية الصاوى

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على ساقية الصاوي تروي أرض الصعيد..!! (1)

عادل سالم عبد الغنى محسب | 4/5/2009

كل عام وأنتم بخير أريد التواصل معكم عبر البريد الإلكترونى الخاص بى ولكم جزيل الشكر والتقدير

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
93958

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager