آخر الأخبارالصحة والجمال › الأدوية الجديدة لفيروس "بى" تعيد بناء أنسجة الكبد

صورة الخبر: الأدوية الجديدة لفيروس "بى"
الأدوية الجديدة لفيروس "بى"

نادية تسأل، "أبلغ من العمر 45 سنة، اكتشفت أننى أعانى من فيرس بى، وقال لى الطبيب إنه يجب أخذ عقار الباركلود ولم يحدد المدة، ولكنه قال إن النوع الموجود فى مصر هو المتحور ولا يستطيع الآن تحديد مدة العلاج، هل هذا صحيح؟".

يجيب الدكتور هشام الخياط، أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بمعهد تيودور بلهارس، قائلا، هناك 8 أنواع جينية من فيروس بى من A:H"" والنوع الجينى الموجود فى مصر هو النوع الجينى"D" المتحور السالب الغلاف، بمعنى أن هناك فى كل نوع جينى نوع أصلى " wild" والنوع المتحور السالب الغلاف و90% من المرضى المصريين يعانون من النوع الجينى D" " المتحور، وهذا النوع مع وجود التحور أيضا لا يناسبه الإنترفيرون، وتأتى نسبة النجاح للعلاج بالإنترفيرون فى النوع الجينى "D" المتحور إلى 20% عكس نسبة النجاح فى علاج النوع الجينى A"" غير الموجود فى مصر، ويناسب النوع الجينى D"" المتحور العلاج بالأدوية التى تثبط تكاثر الفيروس وتؤخذ بالفم، مثل الباراكلود "إنتى كفير" والتينوفوفير، ومن المعروف الآن أن كل البرتوكولات العالمية تنص على إعطاء الباراكلود أو التينوفوفير من البداية لعلاج فيروس بى، ولا نوصى بإعطاء الأدوية الأخرى مثل اللامى فيدين أو الادفوفوفير أو التليفيدين.

ويؤكد على إعطاء علاج الباراكلود لعلاج هذه السيدة لفاعليته وعدم قدرة الفيروس على التحور ضده إلا نادرا، ولكن يجب معرفة أن المحك الرئيسى للشفاء ليس سلبية ألبى سى أر ولكن باختفاء بروتين السطح وتكوين أجسام مضادة ضده، وهذا يأخذ سنوات وسنوات، ويجب أن تعى المريضة جيدا أن استخدام هذا الدواء سيكون لفترات طويلة مثل أدوية الضغط والسكر حتى إذا كان ألبى سى أر سلبيا بعد شهر من العلاج وأن تكوين أجسام مضادة لبروتين السطح يأخذ سنوات عديدة، ولابد من تطعيم المخالطين للمريضة فى العائلة والمقيمين معها فى المنزل لأن هذا الفيروس ينتقل ليس فقط عن طريق المعاشرة الجنسية والدم ولكن أيضا عن طريق سوائل الجسم المختلفة.

جدير بالذكر أن مضاعفات عدم علاج فيروس بى هى حدوث تليف بالكبد ومضاعفاته هو الاستسقاء والغيبوبة ودوالى المرىء وأيضا حدوث أورام بالكبد فى وجود التليف أو فى عدم وجودة والعلاج بالأدوية الحديثة يمنع حدوث المضاعفات من تليف وأورام، بل أيضا ثبت من الأبحاث الحديثة أنة يسترجع النسيج المتليف بالكبد إلى الطبيعة الأولى ويعيد بناء النسيج الكبدى، ويرجع النسيج الكبدى إلى الطبيعى عند استمرارية العلاج لسنوات بعد اختفاء الفيروس من الدم، وهذا هو ما أثبتته آخر الأبحاث العلمية.

المصدر: youm7

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الأدوية الجديدة لفيروس "بى" تعيد بناء أنسجة الكبد

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
78892

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager