آخر الأخباراخبار المسلمين › صفة صلاة الوتر

صورة الخبر: صفة صلاة الوتر
صفة صلاة الوتر

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن لكيفية الشفع والوتر بثلاث حالتان كل منهما واردة، فالأولى منهما وهي صلاة ركعتين وسلام وصلاة ركعة واحدة بعدهما، دليلها ما رواه البخاري عن عبد الله بن عمر قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا أردت أن تنصرف فاركع ركعة توتر لك ما صليت.

وذكر البخاري عن القاسم ـ يعني القاسم بن محمد ـ قال: رأينا أناسا منذ أدركنا يوترون بثلاث، وإن كلا لواسع، وأرجو أن لا يكون بشيء منه بأس.

أما الصورة الثانية: وهي الوصل بين الركعات الثلاث وتسليمة بعد الثالثة، فقد قال ابن القيم ـ رحمه الله ـ في زاد المعاد وهو يعدد صور وتره صلى الله عليه وسلم: السابع: أنه كان يصلي مثنى مثنى ثم يوتر بثلاث لا فصل فيهن، فهذا رواه الإمام أحمد عن عائشة أنه كان يوتر بثلاث لا فصل فيهن. انتهى.

فالمهم أن كلا من الفصل والوصل في الوتر صحيح، والوصل هو المتعين في المذهب الحنفي الذي قد يكون الإمام المذكور يتبعه ويأخذ به في كيفية صلاة الوتر عندهم، ومنها التكبير بعد انتهاء القراءة والإتيان بالقنوت قبل الركوع، كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 9762.

وعلى من اقتدى بإمام يَصِلُ في الوتر أن يَصِلَ معه، لئلا يخالفه مع أن الفصل فيما نرى هو الأولى، كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 139826.

والله أعلم.

المصدر: islamweb

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على صفة صلاة الوتر

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
92661

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager