الفلسطينيون يحملون بريطانيا مسئولية نتائج وعد بلفور منذ 90 عاما

آخر الأخباراخبار العالم اليوم › الفلسطينيون يحملون بريطانيا مسئولية نتائج وعد بلفور منذ 90 عاما

صورة الخبر: جنديان اسرائيليان يعترضان طريق سيدة فلسطينية
جنديان اسرائيليان يعترضان طريق سيدة فلسطينية

الجمعة, ‏02 ‏نوفمبر, ‏2007

تصادف اليوم الجمعة الذكري الـ 90 لوعد بلفور الصادر في الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني لعام 1917، والذي أعطي بموجبه الحق لليهود في إقامة وطن قومي لهم علي أرض فلسطين بدعم من المنظمات الصهيونية وبمباركة المنظمة الدولية، وفتح ابواب الهجرة اليهودية لفلسطين علي مصراعيه لبناء دولة اسرائيل بعد تشريد ابناء الشعب الفلسطيني.

وذكرت صحيفة "القدس العربي" ان حركة حماس أكدت علي استمرار المقاومة الفلسطينية، مشددة علي انها لن تبرح ميدان المقاومة حتي يستعيد الفلسطينيون كافة حقوقهم ويقيموا دولتهم.

وأضافت حماس في بيان لها :" لا يمكن لكائن من كان ان ينزع سلاح المقاومة او يسقط شرعيتها ولن نفرط بحقوق اللاجئين المهجرين في المنافي والشتات ولن نقبل المساومة علي هذه الحقوق ".

ومن جهتها حملت منظمة الشبيبة الفتحاوية في الضفة الغربية علي لسان ناطقها الإعلامي نايف اشتيوي بريطانيا المسئولية القانونية والأخلاقية عن معاناة الشعب الفلسطيني منذ صدور وعد بلفور الذي منح الجاليات اليهودية المنتشرة في أنحاء متفرقة في العالم وطنا قوميا لهم في فلسطين علي حساب الحق التاريخي للشعب الفلسطيني في ذلك الوقت وكذلك كل التبعات الاقتصادية والمعاناة والتشرد واللجوء جراء تطبيق هذا القرار علي الأرض.

واضاف اشتيوي بإن معاناة يقارب عمرها قرنا من الزمن كانت بسبب هذا الوعد المشؤوم وما قامت به حكومة الانتداب البريطانية في فلسطين من إجراءات عملية علي الأرض لتضمن تطبيق هذا الوعد والشروع ببناء مؤسسات دولة لليهود في فلسطين.

ومن جهته جدد اتحاد لجان المرأة للعمل الاجتماعي في قطاع غزة امس التأكيد علي عدم شرعية وقانونية وعد بلفور، معتبراً أن كل ما ترتب عليه باطل ويتعارض مع كافة المواثيق والقوانين الدولية والمبادئ الأخلاقية والإنساني.

وحمل الاتحاد، في بيان صحافي بمناسبة ذكري وعد بلفور الذي يصادف اليوم ،المجتمع الدولي المسئولية القانونية والأخلاقية عما حل بالشعب الفلسطيني من قتل وتشريد، مطالباً بوضع حد لمأساة الشعب الفلسطيني، وإلزام إسرائيل بالتوقف عن أعمال القتل والتدمير والانصياع إلي قرارات الشرعية الدولية.

وقالت أمل عجور، رئيسة الاتحاد:" إن هذا الوعد المشؤوم، نتج عنه مجازر ذاق مرارتها أبناء شعبنا الفلسطيني في مختلف المدن الفلسطينية، إضافة إلي تهجير أكثر من ثلثه إلي دول عربية وإقليمية خشية أن تطالهم تلك المجازر الإسرائيلية، في الوقت الذي لم يستطع أن ينصفهم قرار الأمم المتحدة رقم 19الذي يقر بحق اللاجئين الفلسطينيين بالعودة إلي ديارهم".

وأكدت أن وعد بلفور يتزامن مع تواصل العدوان الإسرائيلي علي قطاع غزة، لاسيما في بيت حانون وخانيونس ورفح، مشيرة إلي أن قوات الاحتلال تفرض عقاباً جماعياً علي المواطنين حيث تمنع وصول الاحتياجات اليومية إليهم، والذي بدوره يؤدي إلي تدهور الأوضاع الإنسانية في القطاع ويمس عصب الحياة ويصيب الوضع الصحي الاجتماعي والاقتصادي بالشلل التام.

واستنكرت عجور، الإجراءات الإسرائيلية التعسفية وفرض القيود الإضافية علي دخول السلع والأدوية والكهرباء والوقود الي القطاع، معتبرة أياها جريمة كبري بحق الشعب الفلسطيني

وفيما يلي نصّ وعد بلفور الحرفي:" عزيزي اللورد روتشيلد ( ليونيل وولتر دي روتشيلد زعيم يهودي بريطاني وزعيم المنظمة الصهيونية العالمية ) : يسرني جداً أن أبلغكم بالنيابة عن حكومة صاحب الجلالة التصريح التالي الذي ينطوي على العطف على أماني اليهود والصهيونية، وقد عرض على الوزارة وأقرّته:" إن حكومة صاحب الجلالة تنظر بعين العطف إلى تأسيس وطن قومي للشعب اليهودي في فلسطين، وستبذل غاية جهدها لتسهيل تحقيق هذه الغاية، على أن يكون مفهوماً بشكل واضح أنه لن يؤتى بعمل من شأنه أن ينتقص الحقوق المدنية والدينية التي تتمتع بها الطوائف غير اليهودية المقيمة الآن في فلسطين، ولا الحقوق أو الوضع السياسي الذي يتمتع به اليهود في البلدان الأخرى. وأكون ممتناً لكم لو أبلغتم هذا التصريح إلى الاتحاد الفيدرالي الصهيوني. إذا ما أحطتم اتحاد الهيئات الصهيونية علماً بهذا التصريح. المخلص آرثر بلفور".

المصدر: mogeet.com

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الفلسطينيون يحملون بريطانيا مسئولية نتائج وعد بلفور منذ 90 عاما  "1 تعليق/تعليقات"

ابوبكر من المغرب15/11/2007

عانى ومازال يعاني الشعب الفلسطيني من تداعيات ونتائج الوعد المشؤوم وعد بلفور الدي يعتبر وسمة عنصرية وفاشية وكراهية وارهاب الغرب للعرب عامة وللفلسطينيين خاصة..كماهو وسمةعار ومدلة وهوان وضعف وتخادل على جبين المسلمين عامة والعرب خاصةحيث استطاعت شردمة من الاقزام الصهاينة انشاء دولة لهم بعد ان كانوا مشتتين عبر العالم; كماحصلوا عن تعويضات من الغرب مقابل اضرارهم المزعومة, واستطاعوا كدالك تدويل وتقديس دوليا لقضيتهم, حيث يسجن كل من ينفي او يشكك في قضيتهم. امام اعينهم \اي المسلمون والعرب\بينما هم عاجزين حتى على انتزاع اعتدار رسمي من الدول الاستعمارية التي مازالت الامة تشكووتتالم وتعاني ماديا ومعنويا جراء الاستعمار..

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
الأخبار الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
An error has occurred. The system administrator has been notified
Error Number: 20140916182928
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager