سبب البطالة في لبنان اقتصادي.. لكنه سياسي وثقافي أيضا

آخر الأخباراخبار الفن والثقافة › سبب البطالة في لبنان اقتصادي.. لكنه سياسي وثقافي أيضا

صورة الخبر: سبب البطالة في لبنان اقتصادي.. لكنه سياسي وثقافي أيضا
سبب البطالة في لبنان اقتصادي.. لكنه سياسي وثقافي أيضا

الثلاثاء, ‏06 ‏أكتوبر, ‏2009

بيروت ـ ازدادت ظاهرة البطالة حدة في دول العالم وتعددت أسبابها واختلفت نسبها من دولة إلى أخرى لاسيما بعد الأزمة المالية العالمية والانكماش الاقتصادي.

واذا كان سبب ظاهرة البطالة التي تعاني منها كافة المجتمعات بنسب متفاوتة اقتصاديا بالدرجة الاولى، الا ان سببها في لبنان يتعدى الاقتصادي ويرتبط بطبيعة النظام السياسي والثقافة المحلية.

وقال الدكتور ميشال عبس الباحث في الاقتصاد الاجتماعي ومدير قسم ادارة الموارد البشرية في جامعة القديس يوسف اللبنانية "ينتج النظام السياسي في لبنان بطالة مقنعة ولا يشجع على الابتكار حيث يتم الاستخدام "التوظيف" في المؤسسات الرسمية وفقا لمعيار المحسوبية "اي مدى ارتباط طالب العمل بالقوى السياسية الفاعلة" وليس الكفاءة".

وأضاف عبس "تدفع الثقافة المحلية باتجاه اختيار المهن ذات المرتبة الاجتماعية العالية" كالطب والهندسة" مما يحدث خللا هيكلياوانتفاء المواءمة بين ما ينتجه القطاع التربوي وما يطلبه القطاع الانتاجي وبالتالي يؤدي الى تفاقم ظاهرة البطالة".

وتابع "يؤدي ضعف القدرة على النمو والتنمية في الاقتصاد اللبناني اضافة إلى صغر حجم السوق الذي ينعكس على قدرة المنشآت على النمو إلى البطالة. كما أن انقطاع التواصل والتفاعل بين القطاع التربوي وقطاع الانتاج يسهم في اغراق السوق بالطاقات الانتاجية التي لا يحتاجها سوق العمل وبالتالي يسبب البطالة".

وتشير بعض الدراسات الى ان حجم ظاهرة البطالة قبل حرب تموز/يوليو2006 وصل الى ما بين 9 في المئة و11 في المئة من اجمالي القوة العاملة والى 15 في المئة من الفئات العمرية الشابة.

وقال عبس "لا توجد حاليا احصاءات دقيقة تحدد نسبة البطالة في لبنان الا ان التقديرات تشير الى انها تقارب الـ20 في المئة من القوة العاملة".

ومضى قائلا"من أجل لجم هذه الظاهرة يجب تنشيط مكاتب الاستخدام وارشاد طالبي العمل الى الوظائف الشاغرة وكذلك احداث تغيير هيكلي بحيث تحظى القطاعات الانتاجية بالتنمية المتوازنة وتزيد بالتالي من فرص العمل".

وتشير بعض الدراسات إلى أن البطالة في لبنان ناتجة عن خلل على الصعيد الكمي والنوعي في العرض والطلب وعن تدفق أعداد كبيرة من الأيدي العاملة غير اللبنانية.

ومن جانبها، قالت مدرسة مادة علم الاقتصاد والاجتماع في المرحلة الثانوية جيزال الحاج "طبيعة النظام السياسي الطائفي في لبنان والمحسوبيات الحزبية والطائفية تنتج ما يسمى البطالة المقنعة حيث تمتلىء المؤسسات الرسمية بالموظفين المتسللين اليها عبر التوازنات الطائفية او المحسوبيات الحزبية كما ان منافسة اليد العاملة الاجنبية لليد العاملة المحلية، هو أحد الأسباب البنيوية للبطالة".

وأضافت جيزال الحاج "البطالة التي بلغت 20 في المئة في لبنان عام 2008 حسبما اوردته احدى المواقع الاحصائية الالكترونية هي السبب في اصطفاف اللبنانيين امام السفارات للحصول على تأشيرة تسمح لهم بالتوجه الى بلدان تنعم بالاستقرار السياسي الذي يفتقده لبنان".

بدوره ، قال الدكتور هنري باخوس الاستاذ الجامعي المتخصص في مادة الاقتصاد والاجتماع "يعاني لبنان مما يسمى البطالة المقنعة التي تنمو في الادارات الرسمية حيث تفوق أعداد الموظفين في المؤسسات الرسمية أضعاف الحاجة الفعلية لهذه المؤسسات وذلك بسبب الوضع الطائفي والمحسوبيات السياسية".

وأضاف باخوس"تختلف البطالة في لبنان بين منطقة وأخرى، والدراسات القليلة التي تناولت هذه الظاهرة لا تتمتع بالدقة المطلوبة لان الثقافة المحلية تنظر الى البطالة باعتبارها قيمة سلبية وبالتالي ليس من السهل على اللبناني الاعتراف انه عاطل عن العمل".

وبلغ معدل البطالة في لبنان عام 2004 نسبة 2ر8 في المئة توزعت بين الاناث "11 في المئة"، والذكور "5ر7 في المئة" بحسب إدارة الاحصاء المركزي.

وتابع باخوس "البطالة في لبنان مرتبطة بغياب الخطط التنموية لقطاعي الزراعة والصناعة بسبب عجز الحكومات المتعاقبة على لبنان عن وضع مثل هذه الخطط والسبب هو تغييب السياسيين التكنوقراطيين عن الحكومات الأمر الذي يعرقل وضع خطط تنموية".

وقال باخوس "حدت الازمة المالية العالمية قليلا من رغبة الشباب اللبناني في حمل حقائبهم والتوجه الى بلدان تتوفر فيها فرص العمل، ولكنه أمر مؤقت واذا لم تقرر الدولة اللبنانية بناء القطاعات الاقتصادية بشكل جدي ومدروس لن يكون لهذا البلد مستقبل اقتصادي".

واذا كانت البطالة ظاهرة تقليدية في سوق العمل اللبناني صاحبت ولادته ونموه بنسب مختلفة فكيف يمكن ان يكون المستقبل أمام الشباب اللبناني الذي يتخرج بأعداد كبيرة من الجامعات والمعاهد التقنية في ظل الازمة المالية العالمية التي تجتاح العالم؟

المصدر: العرب أونلاين

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على سبب البطالة في لبنان اقتصادي.. لكنه سياسي وثقافي أيضا0

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
Most Popular Tags
  • البطالة في لبنان
  • ,
  • اسباب البطالة في لبنان
  • ,
  • أسباب البطالة في لبنان
  • ,
  • اسباب بطالة الشباب في لبنان
  • ,
  • البطالة في لبنان
  • ,
  • البطالة في لبنان 2011
  • ,
  • وضع البطالة في لبنان
  • ,
  • واقع البطالة في لبنان
  • ,
  • اسباب بطالة الشباب في لبنان واسباب هجرتهم الى الخارج
  • ,
  • اسباب البطاله في لبنان
  • ,
    إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

    هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager