اخبار عرب نت فايف
سوق السيارات المستعملة
مساحة اعلانية
ثورة 25 يناير أخبار العالم اخبار الرياضة اخبار المال والاقتصاد اخبار المسلمين الصحة والجمال الأسرة والطفل علم وتقنية اخبار الفن والثقافة اخبار البيئة مقالات

حنين إلى المارك الألماني بعد ارتفاعات اليورو القياسية

آخر الأخباراخبار المال والاقتصاد › حنين إلى المارك الألماني بعد ارتفاعات اليورو القياسية

الأحد, ‏04 ‏مايو, ‏2008

صورة الخبر: حنين إلى المارك الألماني بعد ارتفاعات اليورو القياسية
حنين إلى المارك الألماني بعد ارتفاعات اليورو القياسية

في الوقت الذي يستعد فيه الأوروبيون إلى الاحتفال بالذكرى العاشرة لطرح اليورو، أظهر استطلاع للرأي أجرى في ألمانيا إلى ازدياد الحنين إلى العملة الألمانية السابقة المارك مع المطالبة بإعادته كعملة رسمية للبلاد.

وقد تبنى وجهة النظر تلك، رئيس الجمعية الاتحادية للمصارف الألمانية مانفريد فيبر حيث عزا ارتفاع المعيشة في هذا البلد إلى تراجع الدولار الأمريكي مقابل اليورو واصفا ذلك بأنه "مثابة حرب اقتصادية حقيقية بين الأوروبيين والأمريكيين".

وأوضح فيبر في تقرير وزعته الجمعية وأوردت وكالة الأنباء السعودية "واس" أجزاء منه أن اليورو كان خلال العامين الأولين من إصداره لا يساوي شيئا أمام الدولار وأن عوامل تراجعه لا تعود إلى تدهور الاقتصاد الأمريكي فحسب بل إلى سياسة الرئيس الأمريكي جورج بوش الدولية والداخلية ايضا.

وأظهر استطلاع الرأي الذي أجرته الجمعية الاتحادية للمصارف الألمانية شمل حوالي 1100 شخص أشارت نسبة منهم وصلت إلى 48% إلى ضرورة عودة المارك وعزت نسبة منهم وصلت إلى 63% رغبتها بعودة المارك إلى ارتفاع الأسعار التي بدأت بشكل ملحوظ منذ عام 2007 وازدادت بشكل يقيني منذ بداية عام 2008 الحالي.

وأشار الاستطلاع إلى أن انتهاج العملة الأروبية كعملة رسمية في 15 دولة أوروبية كان خطأ فادحا اذ لم تنصت الحكومة باهتمام إلى تحذير الاقتصاديين الألمان من خطأ اعتماد اليورو.

هذا وقد بدءت رحلة اليورو مقابل الدولار بـ 82 سنتا أمريكا عام 2000 لتصل إلى أكثر من دولار وستين سنتا عام 2008، وقد سجلت العملة الأوروبية ارتفاعا بنسبة 7% مقابل الدولار وذلك منذ بداية العام الحالي.

وتواجه حاليا اقتصاديات دول منطقة اليورو البالغ عددها 15 دولة إشكالية تراجع في معدلات النمو في الوقت الذي يتحرك فيه التضخم بأسرع معدل له منذ انطلاق اليورو في عام 1999 ليبلغ حاليا حوالي 3.3% خلال شهر ابريل الجاري وذلك مقابل 3.6% المسجلة في شهر مارس الماضي.

وتشير شبكة "بلومبرج" الإخبارية عبر موقعها الالكتروني إلى أن المستويات القياسية لأسعار النفط وتزايد فاتورة الائتمان فضلا عن ارتفاعات اليورو في العام الماضي قد جاءت كعوامل وراء تراجع معدل النمو في منطقة دول اليورو.

هذا وقد توقعت المفوضية الأوروبية أن تصل نسبة التضخم رقما قياسيا في منطقة اليورو مع نهاية العام الحالي لتبلغ ثلاثة وستة من عشرة في المائة ولكن مع توقعات أن تتراجع إلى اثنين واثنين من عشرة في المائة خلال العام لمقبل.

وأوضح المفوض الأوروبي إن الجهاز التنفيذي الأوروبي يتوقع استمرار ضعف حجم صرف الدولار الأمريكي في أسواق المال وما يمثله ذلك من تداعيات سلبية بالنسبة للاقتصاد الأوروبي.

وقال إن اليورو سيصل ضمن سلة تتراوح ما بين دولار وخمس وخمسين سنتا مع نهاية العام الجاري ودولارا وخمسين سنتا بالنسبة للعام المقبل.

وعلى صعيد عملة أكبر اقتصاد في العالم، يسود حاليا اقتناع لدى عدد من مسئولي بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بأن سلسلة عمليات الخفض التي شهدتها أسعار الفائدة الأمريكية على الدولار منذ سبتمبر من العام الماضي للوصول بها حاليا إلى 2% قد تكون كفيلة بإخراج اقتصاد الولايات المتحدة من الأزمة المالية الراهنة التي تعتبر الأسوأ من نوعها منذ مرحلة الركود في الثلاثينيات.

فقد أقدم المركزي الأمريكي على 7 عمليات خفض لأسعار الفائدة لديه منذ شهر سبتمبر من العام الماضي ليسجل بذلك أكبر تخفيضات لمستوى الفائدة على الدولار وذلك منذ نحو 20 عاما.

غير أنه يبدو حاليا وجود تحول في موقف "الاحتياط الفيدرالي" تجاه سياسته الإئتمانية حيث تجنب مع عملية الخفض الأخيرة التأكيد على إمكانية اتخاذ إجراءات مماثلة خلال الفترة القادمة، في الوقت الذي تم وصف فيه خطوات الخفض السابقة لأسعار الفائدة بأنها كانت خطوة ملموسة.

وهناك من يستشعر ذلك التحول رغم عدم استبعاد "المركزي الأمريكي" بشكل رسمي التخلي عن سياسة خفض الفائدة كأفضل الإجراءات فاعلية في علاج مظاهر الركود التي يعانيها حالياً الاقتصاد الأمريكي في إطار تداعيات أزمة الرهن العقاري الأخيرة.

وبمقتضى عملية الخفض الأخيرة التي أقرها المركزي الأمريكي بنسبة 0.25% فإن إجمالي نسبة التخفيضات لسعر الفائدة تكون قد بلغت منذ سبتمبر الماضي 3.25%.

المصدر: moheet.com

احفظ الخبر وشارك اصدقائك:

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على حنين إلى المارك الألماني بعد ارتفاعات اليورو القياسية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

Most Popular Tags
  • العملة الالمانية
  • ,
  • العملة الالمانية تعمل بالمصري كام
  • ,
  • كتب الاقتصاد العالمية و ازمة المارك الالماني
  • ,
  • صوره المارك الالمانى
  • ,
  • اشكال عملة اليورو
  • ,
  • كم اليورو
  • ,
  • كم يساوي المارك امام اليورو
  • ,
  • العمله الالمانيه
  • ,
  • العملة الالمانيه
  • ,
  • المارك الالمانى
  • ,

    23/4/2014
    سيارات ومحركات
    اخبار السيارات اخبار السيارات
    سوق السيارات سوق السيارات
    كمبيوتر وجوال
    أخبار الكمبيوتر والانترنت أخبار الكمبيوتر والانترنت
    أخبار الجوال والموبايل أخبار الجوال والموبايل
    سوق الكمبيوتر سوق الكمبيوتر
    سوق الموبيلات والجوالات سوق الموبيلات والجوالات
    وسائط متعدده وترفيه
    أجمل الصور أجمل الصور
    كاريكاتير كاريكاتير
    العاب فلاش العاب فلاش
    خدمات ومعلومات
    إعلانات مبوبة إعلانات مبوبة
    دليل المواقع العربية دليل المواقع العربية
    دليل الشركات دليل الشركات
    الأخبار الأكثر قراءة
    كل الوقت
    30 يوم
    7 أيام
    روابط متميزة
    إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر كافة حقوق النشر محفوظة لأصحابها من المواقع والكتاب والناشرين وشبكة عرب نت فايف غير مسؤولة عن الآراء والتعليقات المعروضة في الموقع إذ تقع كافة المسؤوليات القانونية والأدبية على كاتبها أو/و المصدر الخاص بها.
    شبكة عرب نت فايف غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية.
    هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager