"جوجل" تبدأ خدمة "ستريت فيو" في ألمانيا نهاية العام الجاري

أخبار الكمبيوتر و الجوالأخبار الكمبيوتر والإنترنت › "جوجل" تبدأ خدمة "ستريت فيو" في ألمانيا نهاية العام الجاري

صورة الخبر: "جوجل" تبدأ خدمة "ستريت فيو" في ألمانيا نهاية العام الجاري
"جوجل" تبدأ خدمة "ستريت فيو" في ألمانيا نهاية العام الجاري

الثلاثاء, ‏10 ‏أغسطس, ‏2010

تعتزم شركة "جوجل" المتخصصة في خدمات البحث على الإنترنت بدء خدمة عرض الشوارع "ستريت فيو" في ألمانيا نهاية العام الجاري رغم وجود مخاوف بشأن السرية وحماية البيانات.

وأعلنت الشركة اليوم الثلاثاء في ألمانيا أن الخدمة التي ستوفر تصويراً دقيقاً للشوارع والمنازل على الإنترنت ستشمل 20 مدينة في ألمانيا بين مدينتي ميونيخ في جنوب البلاد وهامبورج في شمالها. وسيتاح للمستأجرين وأصحاب المنازل قبل بدء الخدمة إمكانية طلب جعل منازلهم غير واضحة المعالم في تلك الخدمة.

وأكد بير ميرديركس مفوض الشركة المختص بحماية البيانات الشخصية في ألمانيا، أن هذه الإمكانية ستكون متاحة مطلع الأسبوع المقبل، مشيراً إلى أن سكان الـ20 مدينة التي ستشملها الخدمة سيكون أمامهم منذ ذلك الحين نحو أربعة أسابيع للإبلاغ عن معارضتهم لعرض منازلهم في تلك الخدمة عبر كتابة استمارة على الإنترنت أو إرسال خطاب اعتراض، طبقاً لما ورد بصحيفة "الأقتصادية السعودية".

"جوجل" متهمة بانتهاك الخصوصية في أمريكا




أثارت خدمة "ستريت فيو" التي أطلقتها شركة "جوجل" عملاق التكنولوجيا الأمريكية العديد من الاحتجاجات، حيث يعتبر البعض أن هذا النوع من البرامج يمكن أن يستبيح خصوصية الفرد ويهدد أمنه.

وقد اتسعت دائرة التحقيق في الانتهاكات المزعومة من جانب خدمة خريطة الشوارع المعروفة بـ"ستريت فيو" والتي توفرها شركة "جوجل" لخدمات الإنترنت، فقد انضمت 37 ولاية جديدة إلى التحقيق الذي بدأه ريتشارد بلومنتال المدعي العام في ولاية كونيكتيكت الأمريكية بخصوص هذه الادعاءات.

وأرسل تحالف من 38 ولاية خطاباً يطالب "جوجل" بتوفير معلومات حول برنامج "ستريت فيو"، الذي اعترفت الشركة بالفعل بأنها قامت من خلاله بجمع بيانات من شبكات البث اللاسلكي فائق الدقة والسرعة "واي فاي" المفتوحة دون الحصول على أذن مسبق، وربما يتضمن ذلك الحصول على كلمات المرور والبريد الإلكتروني وتاريخ عمليات التصفح ومعلومات سرية أخرى، طبقاً لما ورد بجريدة "الأقتصادية السعودية".

وطالب الخطاب بتوفير معلومات حول اختبار جوجل للبرنامج ونوعية البيانات التي تم تصميم البرنامج لجمعها، وإذا كانت "جوجل" باعت، أو استخدمت بيانات غير مصرح بها من تلك التي جمعتها.

وأكد بلومنتال أن رد فعل "جوجل" لا يزال يثير مزيداً من التساؤلات، مضيفاً "أننا نطالب "جوجل" بتحديد أشخاص بعينهم مسئولين عن اختراق الشبكات سنتخذ جميع الخطوات المناسبة، وبينها اللجوء للقضاء إذا اقتضى الأمر، للحصول على إجابات كاملة وشاملة".

منظمة بريطانية تتهم "جوجل" بنوايا إجرامية




ولحسم هذه الاحتجاجات، أكدت شركة "جوجل" عملاق البحث الإلكتروني خلال الأسابيع القليلة الماضية أنها ستسلم بيانات جمعتها من شبكات لاسلكية إلى السلطات الفرنسية والألمانية والأسبانية، وخاصةً أنها تواجه دعاوى قضائية متزايدة بشأن أسلوب جمعها للبيانات.

وكشفت "جوجل" عن أنها جمعت بيانات خاصة وهى تلتقط صوراً لخدمتها، كما أنها بينت في إبريل الماضي أن السيارات التي تستخدمها والمجهزة بكاميرات كانت تجمع أيضاً بيانات لاسلكية، مؤكدة أنها لم تجمع أي معلومات شخصية من شبكات "الواي فاي" ولكن وبعد طلب ألماني بإجراء مراجعة بهذا الشأن أقرت "جوجل" في مايو الماضي أنها جمعت بعض البيانات دون قصد.

وفي هذا الصدد، أكدت برايفسي إنترناشونال "بي آي" المنظمة البريطانية المعنية بحماية الخصوصية، أنه من "المحتمل جدا" أن تُتابَع شركة "جوجل" قضائياًً بسبب جمع بيانات من شبكات لاسلكية غير مؤمَّنة.

وقد خضع محرك البحث العملاق للتمحيص بسبب جمع بيانات في سياق مشروعه "ستريت فيو"، وفتحت "جوجل" تحقيقاً مستقلاً لمعرفة ملابسات الشفرة المتسببة في هذه المخالفة والتي تضمنها برنامج "ستريت فيو" عن طريق الخطأ. لكن "بي آي" متأكدة من أن نتائج هذا التحقيق خلصت إلى وجود نوايا إجرامية" وراء المخالفة.

وجاء في بيان "بي آي" أن ما حدث "شبيه بعملية تنصت هاتفي دون إذن أو مواقفة، وأضاف البيان قائلا "إن ذلك يعد انتهاكا لقوانين التنصت قد يتسبب في مشاكل لجوجل خاصة في البلدان الثلاثين حيث استخدم البرنامج"، طبقاً لما ورد بموقع" البي بي سي".

ومن جانبه، أكد رئيس بي آي سايمون ديفيس: "بات من المؤكد تقريباً أن الألمانيين سيرفعون دعوى قضائية. لأن ثمة نية مسبقة، ليس لديهم أي خيار آخر سوى التقاضي".

أما في بريطانيا فقد صرح مكتب مفوض المعلومات بأنه يراجع التحقيق الداخلي لـ"جوجل" لكنه لا ينوي المتابعة في الوقت الراهن. كما أبدت "بي آي" استعداداً لرفع القضية إلى الشرطة. وقال ديفيس في هذا الصدد: "لا أرى أي بديل سوى التوجه إلى سكوتلاند يارد."

وفي استراليا طُلب من الشرطة أن تحقق في القضية. كما أكد ناطق باسم "جوجل" أن "الشفرة خطأ غير متعمد... ونحن نواصل تعاوننا مع السلطات المعنية للرد على أسئلتها. لا يعدو الأمر أن يكون فشلا في التواصل بين فرق العمل".

لكن ديفيس لا يبدو مقتنعا بهذا التعليل: "إن القول بأن المسألة برمتها من عمل مهندس بمفرده تعليل لا يستقيم. إن الشفرة في غاية التعقيد وتحتاج إلى ميزانية وإشراف. ولقد أكد "جوجل" أن جميع عملياته تخضع للأشراف الدقيق".

وبدأت كندا مؤخراً تحقيقاً في أنشطة "جوجل" وسط مخاوف أزاء انتهاك الخصوصية فيما يتعلق بخدمة "جوجل ستريت فيو" والتي تستخدم فيها أساطيل من السيارات المجهزة بكاميرات لالتقاط صور شاملة لخدمة الأطلس الألكتروني.

ورفعت دعاوى قضائية ضد "جوجل" في واشنطن وكاليفورنيا وماساتشوستس وأوريجون أقامها أفراد اتهموا الشركة بانتهاك خصوصيتهم بجمع بيانات من شبكات "واي فاي" مفتوحة.

ومن جانبه، أكد روبرت مكليلاند المدعي العام الاسترالي اليوم الأحد، أن الشرطة طلب منها التحقيق مع عملاق البحث على الإنترنت "جوجل" حول انتهاك محتمل لقوانين خصوصية الاتصالات.

ويأتي التحقيق عقب بلاغات من مواطنين بشأن أنشطة موظفي "جوجل" أثناء التقاط صور لصالح خدمة خرائط "جوجل". وهو يأتي وسط موجة من الانتقادات حول استخدام محركات البحث العملاقة لبيانات شخصية.

وصرح مكليلاند للصحفيين في ملبورن في مستهل منتدى حول أمن الإنترنت بأن القضية أحيلت إلى شرطة استراليا الاتحادية يوم الجمعة بعد بلاغات من مواطنين.

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على "جوجل" تبدأ خدمة "ستريت فيو" في ألمانيا نهاية العام الجاري0

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
أخبار الإنترنت والكمبيوتر الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager