أخبار الكمبيوتر و الجوالأخبار الكمبيوتر والإنترنت › لـ «دارك ويب».. عالم الجريمة الخفي على الإنترنت

صورة الخبر: لـ «دارك ويب».. عالم الجريمة الخفي على الإنترنت
لـ «دارك ويب».. عالم الجريمة الخفي على الإنترنت

يعد الويب المظلم أو ما يعرف بـ «دارك ويب»، جزءً من الإنترنت، إلا أنه غير مرئي لمحركات البحث، أي أنه بمثابة شبح على الشبكة العنكبوتية، لايراه أحد إلا عبر استخدام متصفح محدد، حتى يمكن الوصول إلى ذلك الجانب المظلم الذي يمثل بؤرة لعديد من الأنشطة الإجرامية والتجارة المشبوهة، والصفقات غير القانونية، بل وتصل في بعض الأحيان إلى اللإنسانية.

تعريف الويب المظلم

والويب المظلم هو جزء من الإنترنت، لا تتم فهرسته بواسطة محركات البحث المعروفة لدى الجميع، ولا شك أنك سمعت حديثًا عن «الويب المظلم»، باعتباره بؤرة للنشاط الإجرامي، وهو كذلك بالفعل.

قام الباحثان دانيال مور وتوماس ريد من جامعة كينجز كوليدج في لندن، بتصنيف محتويات 2723 موقع ويب مظلمة حية على مدى خمسة أسابيع في عام 2015، وقد وجدوا أن نحو 57٪ من تلك المواقع المظلمة، تستضيف وتجارات غير مشروعة.

وأظهرت دراسة أجريت عام 2019، بعنوان Into the Web of Profit، أجراها الدكتور مايكل ماكجواير من جامعة سوري، أن الأمور أصبحت أسوأ، فقد ارتفع عدد قوائم الويب أو الصفحات المظلمة على الإنترنت بنسبة 20٪ منذ عام 2016، ومن بين جميع القوائم (باستثناء تلك التي تبيع المخدرات)، يمكن أن تضر بنحو 60٪ من المؤسسات.

وقد تحدث المفاجأة حينما تعلم أن صفحات الـ «دارك ويب»، يمكنك من خلالها شراء أرقام بطاقات الائتمان، وجميع أنواع المخدرات، والأسلحة، والأموال المزيفة، وبيانات اعتماد الاشتراك المسروقة، وحسابات Netflix المخترقة، والبرامج التي تساعدك على اقتحام أجهزة كمبيوتر الأشخاص الآخرين، فمثلا من ضمن أشكال التجارة غير القانونية على مواقع الـ «دارك ويب» يمكنك شراء بيانات اعتماد تسجيل الدخول إلى حساب بنك أوف أمريكا، بقيمة 50000 دولار أمريكي مقابل 500 دولار أمريكي، كما يمكنك الحصول على 3000 دولار من الأوراق النقدية المزيفة بقيمة 20 دولارًا مقابل 600 دولار.

كذلك يمكن مثلا شراء سبع بطاقات خصم مسبقة الدفع، كل منها برصيد 2500 دولار، مقابل 500 دولار (يشمل الشحن السريع)، بينما يصل حساب Netflix المميز "مدى الحياة" إلى 6 دولارات، كما يمكنك استئجار متسللين لمهاجمة أجهزة الكمبيوتر نيابة عنك، بل ويمكنك أيضا شراء أسماء المستخدمين وكلمات المرور.
وعلى الرغم من كل ذلك فليس كل شيء غير قانوني، فالويب المظلم «دارك ويب» أيضًا له جانب شرعي، فعلى سبيل المثال، يمكنك الانضمام إلى نادي شطرنج أو BlackBook، وهي شبكة اجتماعية توصف باسم "Facebook of Tor".

الفرق بين الويب المظلم والويب العميق

يتم استخدام المصطلحين «الويب العميق»، و«الويب المظلم» أحيانًا بالتبادل، لكنهما ليسا متماثلين لأن كل منهما يحمل مدلولا مختلفا عن الآخر، فيشير الـ «الإنترنت العميق» "Deep Web" إلى أي شيء على الإنترنت لم تتم فهرسته بواسطة محرك بحث مثل جوجل Google، وبالتالي يمكن الوصول إليه عبر محرك بحث مثل جوجل Google، كما يتضمن محتوى الويب العميق أي شيء خلف نظام حظر الاشتراك غير المدفوع، أو قد يتطلب بيانات اعتماد تسجيل الدخول، كما ويتضمن أيضًا أي محتوى منع أصحابه برامج زحف الويب مثل جوجل وفايرفوكس من فهرسته.

وتعد السجلات الطبية، والمحتوى الخاضع للرسوم، ومواقع العضوية، وصفحات الويب السرية للشركات، مجرد أمثلة قليلة لما يشكل شبكة الويب العميقة، وتضع التقديرات حجم شبكة الويب العميقة بين 96٪ و 99٪ من الإنترنت، و يمكن الوصول إلى جزء صغير منها فقط من الإنترنت من خلال مستعرض ويب قياسي يُعرف عمومًا باسم «الويب الواضح».

أما أدوات وخدمات الـ «دارك ويب» أو الويب المظلمة، فقد حدد تقرير Into the Web of Profit 12 فئة من الأدوات أو الخدمات التي يمكن أن تشكل خطرًا في شكل اختراق للشبكة أو اختراق للبيانات، ومنها الهجمات الإلكترونية، بما في ذلك البرامج الضارة، والحرمان لموزع الخدمة (DDoS)، وشبكات الروبوتات، بما في ذلك الوصول عن بعد إلى أحصنة طروادة (RATs)، و راصد لوحة المفاتيح والتجسس على الخدمات واستهداف خدمات الدعم مثل البرامج التعليمية، والتصيد، والحصول على بيانات العملاء، والبيانات التشغيلية، والبيانات المالية، والملكية الفكرية، والأسرار التجارية، بالإضافة إلى التهديدات الناشئة الأخرى.

وحدد التقرير ثلاثة متغيرات مخاطر لكل فئة، منها التقليل من قيمة المؤسسة، والتي يمكن أن تشمل تقويض ثقة العلامة التجارية، أو الإضرار بالسمعة، أو فقدان الأرض لصالح أحد المنافسين.

كذلك تعطيل المؤسسة، عبر هجمات DDoS أو البرامج الضارة الأخرى التي تؤثر على العمليات التجارية، والاحتيال على المؤسسة، والذي قد يشمل سرقة IP، أو التجسس الذي يضعف قدرة الشركة على المنافسة أو يتسبب في خسارة مالية مباشرة.

متصفح الويب المظلم

كل هذا النشاط، هذه الرؤية لسوق مزدحم ، قد تجعلك تعتقد أن تصفح الويب المظلم أمر سهل، إنه ليس كذلك على الإطلاق .. فالمكان تعم به فوضوي والجميع مجهولين، وهناك أقلية دائما تستهدف خداع الآخرين.

ويتطلب الوصول إلى الويب المظلم استخدام متصفح مجهول، حيث يقوم بتوجيه طلبات صفحة الويب الخاصة بك من خلال سلسلة من الخوادم الوكيلة التي يديرها آلاف المتطوعين في جميع أنحاء العالم، مما يجعل عنوان IP الخاص بك غير محدد، ولا يمكن تعقبه.

ويعمل المتصفح كالسحر، لكن النتيجة هي تجربة تشبه شبكة الويب المظلمة نفسها، فدائما تكون غير متوقعة، وغير موثوقة، وبطيئة بشكل جنوني.

محرك بحث الـ «دارك ويب»

توجد محركات بحث الويب المظلمة، ولكن حتى الأفضل يواجهون تحديات لمواكبة المشهد المتغير باستمرار، وتذكرنا هذه التجربة بالبحث على الويب في أواخر التسعينيات، حتى أن أحد أفضل محركات البحث، يسمى Grams ، يعرض نتائج متكررة وغالبًا ما تكون غير ذات صلة بالاستعلام، فيما تعد قوائم الروابط مثل The Hidden Wiki خيارًا آخر، ولكن حتى المؤشرات تُرجع أيضًا عددًا محبطًا من الاتصالات التي انتهت مهلتها وأخطاء 404.

وتبدو مواقع الويب المظلمة مثل أي موقع آخر، ولكن هناك اختلافات مهمة، أولها هو هيكل التسمية، بدلاً من الانتهاء بـ .com أو .co ، تنتهي مواقع الويب المظلمة بـ .onion.

وتستخدم مواقع الويب المظلمة أيضًا، بنية تسمية مختلطة تُنشئ عناوين URL يصعب غالبًا تذكرها، فعلى سبيل المثال، ينتقل موقع تجاري شهير يسمى Dream Market إلى العنوان غير المفهوم "eajwlvm3z2lcca76.onion."

كما يتم إنشاء العديد من المواقع المظلمة من قبل المحتالين، الذين يتنقلون باستمرار لتجنب غضب ضحاياهم، حتى المواقع التجارية التي ربما كانت موجودة لمدة عام أو أكثر، يمكن أن تختفي فجأة إذا قرر أصحابها صرف الأموال والفرار بأموال الضمان التي يحتفظون بها نيابة عن العملاء.

ويسعى مسؤولو إنفاذ القانون للعثور على مالكي المواقع التي تبيع سلعًا وخدمات غير مشروعة ومقاضاتهم، ففي صيف عام 2017، نجح فريق من رجال الشرطة الإلكترونية من ثلاث دول في إغلاق AlphaBay، وهو أكبر مصدر للبضائع المهربة على شبكة الإنترنت المظلمة، مما أدى إلى إثارة الذعر في جميع أنحاء الشبكة، لكن العديد من التجار هاجروا ببساطة إلى أماكن أخرى.

وقال باتريك تيكيت، مدير الأمن والهندسة المعمارية في Keeper Security والخبير المقيم للشركة في هذا الموضوع، إن الطبيعة المجهولة لشبكة المتصفح تجعلها عرضة بشكل خاص لـ DDoS.

وقال: "المواقع تغير العناوين باستمرار لتجنب DDoS ، مما يجعل بيئة ديناميكية للغاية"، ونتيجة لذلك، "تختلف جودة البحث على نطاق واسع، كما أن الكثير من المواد أصبحت قديمة".

التجارة على الـ «دارك ويب»

وازدهرت شبكة الويب المظلمة الـ «دارك ويب» بفضل البيتكوين Bitcoin، وهي العملة المشفرة التي تمكن طرفين من إجراء معاملة موثوق بها دون معرفة هوية كل منهما.

ويقول تيكيت: «لقد كانت عملة البيتكوين عاملاً رئيسياً في نمو شبكة الويب المظلمة، وكانت الشبكة المظلمة عاملاً كبيرًا في نمو البيتكوين».

وتجري جميع مواقع التجارة الإلكترونية المظلمة تقريبًا معاملات بعملة البيتكوين أو بعض الأشكال المختلفة، لكن هذا لا يعني أنه من الآمن ممارسة الأعمال هناك، ولكن ماذا تتوقع عندما يكون هدفك هو شراء الأسلحة أو المخدرات؟، وتتمتع مواقع التجارة الإلكترونية المظلمة بنفس الميزات مثل أي عملية بيع بالتجزئة إلكترونية، بما في ذلك التقييمات، المراجعات، وعربات التسوق، والمنتديات، ولكن هناك اختلافات مهمة، منها مراقبة الجودة، فعندما يكون كل من المشترين والبائعين مجهولين، تكون مصداقية أي نظام تصنيف مشكوك فيها، كما يمكن التلاعب بالتقييمات بسهولة، وحتى البائعين الذين لديهم سجلات تتبع طويلة من المعروف أنهم اختفوا فجأة مع العملات المشفرة لعملائهم، فقط لإنشاء متجر في وقت لاحق تحت اسم مستعار مختلف.

ويقدم معظم مزودي التجارة الإلكترونية نوعًا من خدمة الضمان التي تحافظ على أموال العملاء معلقة، حتى يتم تسليم المنتج، ومع ذلك ، في حالة حدوث نزاع لا تتوقع الخدمة بابتسامة، فيعود الأمر إلى المشتري والبائع للتخلص منه، و يتم تشفير كل اتصال، لذلك حتى أبسط المعاملات تتطلب مفتاح PGP، وحتى إتمام الصفقة لا يضمن وصول البضائع، و يحتاج الكثيرون إلى عبور الحدود الدولية، ويقوم مسؤولو الجمارك بقمع الطرود المشبوهة.

وفي النهاية، فإن عالم الويب المظلم أو الـ «دارك ويب»، مليئ بقصص المشترين الذين تم اعتقالهم أو سجنهم بسبب محاولات الشراء المشبوهة.

المصدر: اخبار اليوم

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على لـ «دارك ويب».. عالم الجريمة الخفي على الإنترنت

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
64320

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
خلال 30 أيام
خلال 7 أيام
اليوم
الأكثر مشاهدة
أحدث إعلانات الكمبيوتر
      إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

      هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager