مقالاتتنمية بشرية - مقالات في التنمية البشرية › كيف تكسب إحترامك لنفسك ؟! خطوات ترشدك للطريق

كيف تكسب إحترامك لنفسك ؟! خطوات ترشدك للطريق

كيف تكسب إحترامك لنفسك ؟! خطوات ترشدك للطريق

بقلم : أمانى محمد - عرب نت فايف

بعضنا يجهل هويته ولا يعلم من هو؟ هل هو صادق أم كاذب ؟ طيب أم شرير؟ مؤمن أم منافق ؟ والإجابة بسيطة جداً ! عليك أولاً أن تنظف العالق فوق السطح لتعرف ما هو فى العمق !

 

من أنا ؟!

أنا إنسان حبانى الله تعالى بكل الإمكانيات والقدرات التى أستطيع أن أتعرف بها على طريقى ، وفطرتى سليمة 100% .. ولدى من الاثنان الضدان (الخير والشر) وبيدى أنا الإنسان أن اتجه لهذا الإتجاه أو ذاك الإتجاه فكلاهما فى يدى ، وأنا المسيطر على كافة المعاملات الإنسانية التى تجرى من خلالى .

 

من أنا ؟!

أنا "إنسان" أدرك أن الخير أمامى والشر أمامى وعلى أن أختار طريقى وأنا المسئول على النتائج المترتبة على كل معاملاتى على إختلاف أنواعها مع الحياة وسأحاسب من نفسى وسأحاسب من المجتمع وأمام الله تعالى .. لذا لا مفر أمامى إلا أن أكون إنسان..!

 

فإذا أصبت .. أستمر فى الطريق الصحيح ولا أحيد عنه مهما كانت الظروف والضغوط.

وإذا أخطئت .. أرجع بسرعة وأعمل على تصحيح الأخطاء وتلافيها فى المستقبل.

 

فانا أعلم أننى إنسان قد أصيب وقد أخطاً وهذا لا ينقص من قدرى شيئاً ، إلا أن لبست لباس العناد وهو سيد الخطايا كلها وأصررت أننى مصيب.

 

والأن لتعرف كيف تستطيع أن تكسب إحترامك لنفسك .. عليك أن تعمل عليها وتروضها وتصلحها من خلال إتباع هذه الإرشادات:

 

  1- لتحترم نفسك يجب أولاً أن تحترم الآخرين

 

فلا يعقل أن أحترم نفسى وأنا أتكلم مع "فلان" وكأننى أحبه وأحب له الخير ومن ورائه أدس له وأشوه صورته وسمعته ، وأتدخل فى حياته وخصوصيته دون أذنه وبما لا يليق .. فكيف أحترم نفسى ؟!.

أحترم الآخرين وحياتهم وخصوصياتهم .. حتى لا تشعر بتأنيب الضمير تجاههم وبالتالى تشعر بصغرك ، وبعدم إحترامك لنفسك فكما تزرع تحصد ، وكما تدين تدان ،وأنشغل بالله عن خلق الله.

 

  2- لا تثبت نفسك لأحد ولا حتى لنفسك

 

فأن إثبات النفس إضعاف لها ولجوهرها .. كن صادقاً فى كل معاملاتك بصرف النظر عن أراء الأخرين ، فأنت تستطيع أن ترضى نفسك ولكن من الصعب مهما حاولت أن ترضى جميع الناس .. فكن نفسك وأصنع من حياتك معزوفة متقنة الأداء وفقاً لرؤيتك وشخصيتك لا وفقاً لآراء الاخرين وإحتياجاتهم منك ... فمن لا يتقبلك بما أنت عليه فعليه أن يتقبلك من الآن .. فلن يجد سواك ، أما الصورة التى يرسمها الآخرين لك فهى لا تلزمك ولا تخصك فهم أحرار بما يصنعوه بأفكارهم وخيالاتهم ، وأنت حر لأنك أنت.. أنت.

 

  3- الأخلاق: كن خلوقاً ودوداً

 

 أخلاقك هى جواز سفرك لإحترام نفسك .. فالإنسان بلا أخلاق (لا  إنسان) يقول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم: ( إنما بعثت لإتمم مكارم  الأخلاق) فهل خلقك الإسلام وهل أنت على طريق نبيك صلى الله  عليه وسلم؟! .. انتبه يا أخى أنتبهى يا أختى .. الأخلاق هى ما تجعلنا  إنسان أفضل بشر أفضل مؤمن أفضل .

 

  4- لا تنتقد ولا تلم ولا تحقر

 

أظنك تعلم قصة خلق سيدنا أدم عليه السلام وكيف أن الشيطان حقر من كون سيدنا أدم عليه السلام خلق من طين والشيطان نعوذ بالله منه خلق من نار. فكيف كان جزائه ؟!

عزيزى القارئ: لا تنتقد فتُنتقد.. ولا تلم فتجد من يلومك .. ولا تحقر من شأن غيرك فتجد من يحقر من شأنك ، وقد يعاقبك الله تعالى ويجعلك تحقر من شأن نفسك بالداخل والله شديد العقاب. يقول تعالى فى محكم كتابه : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاء مِّن نِّسَاء عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْرًامِّنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ) (الحجرات :11) صدق الله العظيم. 
 

  5 - لا تحقق أهداف غيرك فى الحياة حقق أهدافك أنت

 

لا تدخل كلية معينة لترضى العائلة .. ولا تتزوج فلانة لأن المصلحة تقتضى ذلك .. ولا تلتحق بوظيفة أو منصب ما لأن والدك كان يحلم طوال عمره بهذا المنصب .

تعرف على أهدافك أنت فى الحياة وحقق ما تريده لحياتك لا ما يريدوه الآخرين منك.

لا تعش فى عباءة غيرك .. أحترم نفسك وأصنع مستقبلك بفكرك وجهدك وطموحك أنت.

 

  6 - لترى جمال شخصيتك أنسى الماضى وأبدأ من جديد


أنفض الأفكار والمعتقدات السلبية التى شغلت بها نفسك طوال حياتك وأبدأ صفحة جديدة مع نفسك صفحة تقدير وإحترام و أستحقاق لبداية جديدة نظيفة .. أرفض هذا الشخص القديم وأبدأ من خلال جوهرك الداخلى (فطرتك السليمة) و أبدأ على بركة الله واستعن به ولا تعجز أستعن بالقوى لنصرتك وكن صادقاً فى البداية الجديدة ليوفقك الله تعالى فى هذا المشوار واستغفره عن كل الخطايا والذنوب .. ولا ترجع للسطح ثانية إلا ومعك الإنسان الجديد .. وستسألنى من هو؟ً سأجيبك هو أنت !

إليست الأجابة أبسط مما تتصور كن أنت .. أنت ، وأنفض عنك كل أخطاء السنين فأنت تستحق أن تكرم هذا الشخص الذى ظلمته لسنين طويلة .. أنه يستحق هذا العناء.

 

وإليك طريقتان لتنظيف الماضى لتبدأ من جديد:نقلاً من الإنترنت

 

الطريقة الأولى:التحدث الحر ..Free Talking

التحدث الحر .. إنه يشبه عملية التداعي الحر .. لكنه أكثر فعالية .
هي طريقة قد يستح البعض من فعلها ، لكن لو علم فوائدها .. لما جعل للخجل طريقا في كيانه .
الطريقة هي كالتالي :

تخصص في اليوم نصف ساعة .. تترك فيها كل مشاغلك واعمالك .. تدخل في غرفة تحس بها بالراحة النفسية ، تقفل الباب .. بحيث تنفرد مع نفسك .. لا أحد يزعجك ..
إجلس .. وتخيل أن شخصا مثلك بالتمام والكمال .. يجالسك ..

إبدأ موجها الكلام نحوه .. متحدثا عن نفسك ..
إبدأ بالكلام .. عن أكثر شئ يزعجك طوال حياتك .. من الشخص الذي تشعر أنه يسيطر عليك ،وتود أن تنهي سيطرته ، ماهي اكثر الأحداث التي تؤلمك في حياتك .. تكلم وفضفض . لا تجعل أية مبادئ أو أخلاق تتحكم في كلامك .. تكلم بكل حرية .. لا يهم إن انفعلت وبدأت بالسباب والصراخ فهذه هي أهم أجزاء التمرين إنه المشاعر المكبوته ، تخرج . وتجذب معها سلبياتها على شكل سباب أو صراخ أو تعبير بجمل منفعلة .

جميل لو يكون بجانبك كرة تقذفها بقوة على الجدران أثناء نوبات الغضب الناتجة عن الفضفضة ، إنها تحسسك بالراحة أكثر

(هذه أمثلة على ما يفعله الممارسون لهذه العلاجات،القصد من ذلك لا تجعل أي شئ يمنعك من التعبير .. إفعل ما بدا لك .. )
تكلم وتكلم و عبر ..
حتى تحس بأن مستوى الإنفعال قد خف .. والكلام .. بدأ يصعب بناءه ..
هنا .. تحس بالفعل أنك مرتاح أكثر من أول ..
تقوم بهذا التمرين وتواصل عليه لمدة (اسبوعين) على الأقل ..

سوف تخرج من الغرفة وأنت شخص آخر .. شخص مختلف .. لأنك تخلصت من هموم جاثمة على نفسيتك من سنين .

الطريقة الثانية : الكتابة الحرة ..
Free Writing

الكتابة الحرة ..

إنها نفس الفكرة لكنك تستبدل التكلم في التعبير ، بالكتابة على الورق .
قد يكون للأطباء النفسيين أساليب مختلفة في كيفية كتابة مرضاهم قد يعطونهم .. قائمة من الأسئلة تتعلق بحياتهم .. ويحللون أجوبتهم ..

لكن نحن نستخدم الطريقة العامة .. التي تقوم بمبدأ جلب المخفي عبر سحب الظاهر ..
أي كلما كتبنا أكثر .. وعبرنا أكثر .. بادئين بما نتذكره .. كلما أخرجنا من الأعماق ذكريات وأحاسيس مجهولة ومنسية ،مربوطة مع بعضها البعض .

طريقة الكتابة لا تعتمد لا على أدب ولا على ثقافة .. ولا على أخلاق .. تمسك القلم بخفة ، أي لا تضغط على القلم بقوة .. ولا تكن متوترا .. تكتب ما بدا لك .. أخرج من أعماقك .. بادئا من أكثر شئ يزعجك في حياتك .. سواء كان ذلك شخصا أو حكومة أو موقفا .. أو حتى صفة في نفسك ..
المهم .. لا تجعل أي شئ يقف أمام تعبيرك .. اكتب ما بدا لك .
إكتب مثلا .. عن نوياك الطيبة أو السيئة التي مرت عليك طوال حياتك .. هل تحققت أم لا
اكتب عن مواقف حسيت أنك فيها خائب وجبان .. اكتب عن شخص تكره ومتعقد منه ، اكتب شعورك الحقيقي تجاه ، وحاول ان تجد حقيقة كرهك له ما هو مصدره وهكذا ..

كل يوم .. مع الكتابة المتجددة .. تجد المواضيع تكثر .. والتعبير يكثر ..ويزيد ..

وهكذا حتى تكمل (اسبوعين) .. هي مدة علاج السطح وإكتشاف روعة الجوهر.

 

بالنسبة للشخص العادي يكفيه اداء هذا التمرين أو الذي قبله مرة كل سنة .

عزيزى القارئ:لا يكفى أن نرغب فى إحترام أنفسنا بل يجب أن نقوم بما يدل على إحترامنا لأنفسنا وذواتنا .. كن إنساناً .. كن نفسك ، و أفعل ما يدل على ذلك.

بقلم: أماني محمد

www.dramany.net

التعريف بالكاتبة:

أمانى محمد باحثة وكاتبة فى علوم ما وراء الطبيعة و التنمية البشرية، و خبيرة واستشارية لدى كبرى مواقع التنمية البشرية الأجنبية على الإنترنت http://www.selfgrowth.com . ممارسة للعديد من علوم الطاقة ومعالجة بالطاقة، ومؤسسة ومديرة أول شبكة إخبارية إيجابية على الإنترنت http://www.arabnet5.com، ومديرة موقع الأخبار الشامل 'طريق الأخبار'http://www.akhbarway.com، وموقـع المقـالات المتـميز http://www.articleslist.net، والدليل الطبى http://www.edoctoronline.com  للتواصل معها يمكن زيارة موقعها http://www.dramany.net .


جميع الحقوق محفوظة للكاتبة أمانى محمد ، يمكن نسخ هذا المقال ونشره فى مواقع أخرى - فقط - إذا تم إلحاق مربع التعريف بالكاتبة أسفل المقال مع إدراج هذا التحذير ، وغير ذلك يعرض صاحبه للمسألة القانونية ، والتعويض عن الأضرار.

الكاتب: أمانى محمد - شبكة عرب نت فايف
بريد إلكتروني: info@articleslist.net
عدد المشاهدات: 51627
تاريخ المقال: Saturday, January 26, 2008
التعليقات
 مؤلفه تستحق نوبل 
بجد اول مره احس بمقالة من عالنت.
بقلم: احمد | 16/10/2013
 أشكرك 
اللهم بارك لك في وقتك وفي جهدك الله يسهل أمورك ويشرح صدرك تشكري. ........... رد: الشكر لك لكلماتك الطيبة ودعائك الكريم. تحياتي
بقلم: ن ع م | 28/8/2013
 شكرا جزيلا 
اشكرك اختي الفاضلة افدتني كثيرا وسابدء من الغد بالتنفيذ وان تحسنت فسيكون الفضل لك وان لم افعل ساكون اكتسبت هذه المعلومات التي لا تعوض. .............. رد: شكراً يا زينب لكلماتك الطيبة، والفضل لكِ أنتِ لأنه قرارك الذي إلزمتي نفسكِ به ... اسئل الله لكِ التوفيق والسداد. خالص تحياتي
بقلم: زينب | 19/7/2013
 شكرآ و وفقك الله 
موضوع ينعش الذات ويضع حاجزآ لليأس وفقك الله على هذا الموضوع.
بقلم: إدريس | 21/7/2013
 لك الجنه ايتها السيده العظيمه 
ربنايكرمك على هذا المجهود العظيم. ............ رد: اسئلها لي ولك بإذن الله. خالص تحياتي
بقلم: محمد حسنى | 29/6/2013
 مو عارفة شو اعمل ساعدونى ميشان الله 
ياجماعة انا ماما احسها تحب خواتى اكتر منى بتعاملهم احسن ما بتعاملنى مع انى اكتر وحدة بحترمها وبحبهاوكمان بس تزعل من حد بتيجى وبتفش غلهاا كلو فياااااا وانااااااااا عندى احلام انا قلبي على طول بيجعنى ومهمومة وما بضحك كتير. .................... رد: حبيبتي اسراء ليس من هناك من أم لا تحب ابنتها أو تفرق بين بناتها... فأنا أم ولى بنات وأعلم ذلك. حتى وإن بدا لك الأمر فى ظاهره كذلك فلا تظني إلا خيراً. وقومي بالدعاء لله بهذه الآية الكريمة بنية التقارب بينك وبين والدتك وهي: بسم الله الرحمان الرحيم ( وألف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم ولكن الله ألف بينهم إنه عزيز حكيم)، واستمرى بالدعاء بهذه الآية. على أن تقومي بتصرفات عملية تظهر لأمك مدى حبك لها بمساعدتها فى الأعمال المنزلية وتقبيلها واحتضانها من وقت لآخر ، والجلوس بجوارها والعناية بها إذا تعبت أو مرضت كفاها الله المرض. وركزى من اليوم على إكتساب حب أمك فما تركزى عليه تحصلى عليه بإذن الله. وانسى المشاعر السلبيه وكلما جاءتك قولى لها "قفى" لا أريدك. وتذكرى لحظات جميلة بينك وبين أمك فى نفس الوقت فذلك من شأنه طرد المشاعر السلبية وتأكيد المشاعر الإيجابية. وقولى هذا الدعاء كذلك : (اللهم أنى أعوذ بك من الهم والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل، وأعوذ بك من البخل والجبن، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال). أتمنى أن أكون قد أفدتك. تحياتي
بقلم: اسراء | 30/6/2013
 شكرا جدا 
كلامك رائع بس انا بيحصل معايا العكس وحده على طول مضهضانى وتعيب عليا ومش عارفه اعمل معاها ايه وهى اخت جوزي. .......... رد: سألت مرة صديقتي أبيها وهو عالم من علماء الدين يقول القرآن الكريم "هل جزاء الإحسان إلا الإحسان" ، فلماذا أحسن ويساء إلى ممن أحسنت إليه والله قوله الحق. فجاوبها أبيها لقد أحسن إليك بالفعل وهو ليس من شيمه فلم يريكِ كل شره أعطاكِ أقل الشر وهو إحسان منه لأن بإستطاعته أن يعاملك بكل شره لكن إحسانك إليه منعه من ذلك فلم ترى منه إلا أقل الشر. فداومي على معاملة الله فى الناس وسيجازيكِ الله بخير مما تتوقعين ... فأنتِ تتقين الله فى معاملتك للآخرين ليس من أجلهم ولكن من أجلك ومن أجل أن يرضى الله عنكِ والله لا يضيع أجر المحسنين. تحياتى أختى أمل
بقلم: امل | 2/6/2013
 الدعأء 
التمرين الأول اعجبني .... ولكن افضل منها ... بدلا ان اكلم نفسي ... اناجي الله و ادعوه و اقول له كل ما في نفسي و اشكو له و افضفض ما بي دأخلي و اطلب من سبحانه ان يعينني في اصلاح عيوبي
بقلم: sama | 26/5/2013
 التخلص من الماضي وبناء المستقبل 
السلام عليكم اود اسستشارتك في امر مهم لو سمحت لي بذالك فاني اقع في الخطأمرارا ولا استفيد من خطأواندم في مرة فأني استطيع ان ادرك نفسي ويسيطر علي اليأس وعدم ال ثقة بنفسي وأفكردائمافي الماضي والمستقبل بطريق مزعجةوفيما يقوله الناس لي واريدأن اتخلص من هذا وابدأ بداية جادة. ............................ رد: أخى الفاضل حسن اقرأ هذا المقال وطبقه جيداً وستشعر بإختلاف كبير فى حياتك بإذن الله على الرابط التالي: اضغط هنا كما أنصحك بقراءة كل مقالات التنمية البشرية بالموقع لأن بها ما سيضعك على الطريق بإذن الله. مع تمنياتي لك بالتوفيق والسداد. مع خالص التحية والتقدير
بقلم: hassan hamed | 24/3/2013
 تعبت من نفسي 
انا عن نفسي اربد ان اغير من نفسي انا خجوله بطبعي اخاف من مقابلة لاناس الجدد ولا اعرف ان اكون صداقات لا اعرف اتكلم فقط عندي اسأله ..حتى اتردد في الوظيفه اريد التغلب على كل الاحاسيس هذه .. اتمنى مساعدتي. .................. رد أماني محمد: أتمنى يا أختى أن تنتبهى لأى كلمة تضعيها بعد كلمة "أنا" فالعقل يأخذها كمسلمات وأنا خجولة كلمة ستودى بالكثير من أحلامك وقد تحطم أى أمل لك فى علاقات مثمرة وطيبة. لذا أريد أن تقولى من اليوم وكل يوم لنفسك "أنا منفتحة على الصداقات المفيدة - أنا متطلعة لعلاقات أفضل وجديدة فى عملى وحياتى - أنا متميزة كموظفة - أنا متقنة لعملى وبارعة فيه - الجميع سيتقبلنى بحب وود " وكررى هذه التأكيدات كل يوم ولمدة 3 شهور وأنت ترين نفسك فى المرأة وتقمصى الدور وصدقيه برفق ، قد ترين فى البداية أن عقلك المنطقى يرفض التصديق ولكن بتكرار الكلمات ستتجمع الطاقة حول ما تقولين لتنشأ واقع حياتك الجديدة. وابدئى بتحسين نظرتك لنفسك وقدريها فلقد جردتها من جمالها كثيراً فإعتذرى لنفسك عن تقليلك من قيمتها وعاهديها على النظر إليها بشكل صالح بإن ترى إيجابياتها وتتلافى سلبياتها بتقوية الإيجابيات فيها. أتمنى أن أكون قد أفدتك . تحياتى أيتها الرائعة.
بقلم: الحايره | 8/1/2013
 أدمعت عيني.. 
عندما قرأت هذا المقال أدمعت عيني لأنني فعلاً أفتقر لتقدير ذاتي رغم أنني إنسانة طموحة ومجتهدة ولكن الإنطواء والخجل واضطراب القلق الإجتماعي حواجز أنقصت من شأني ومن نظرة الآخرين لي. جربت أن أخطو خطوتي الأولى لكي أتخلص من الإنطواء المزعج وعاملت الناس بكل حب وإحترام مهما كان هذا الشخص أكرهه ولكن.. ظلوا يطعنوني من ظهري وأنا لا أعلم ويسخرون مني رغم اني عاملتهم بكل اخلاص وود ولكن نظرتهم لي على اني (ضعيفة شخصية) لم تمتسح من أذهانهم.جربت ان اعاملهم بقسوة ولكن لم اسطع لاني اشعر بالذنب حيال ذلك ويؤنبني ضميري.. لماذا انا فقط؟ لماذا جميع الناس سعداء بسوؤ اخلاقهم؟ لماذا يسخرون مني؟ ماذا فعلت لهم؟ كل هذه التساؤلات لم استطع ازالتها انهم يسخرون مني بسبب انني املك صوتاً ضعيفاً عندما اقابلهم فهل من يساعدني؟؟ ............................ رد أماني محمد: السلام عليكم أميمة ... دموعك غالية يا أختي لذا لم أشأ إدراج تعليقك إلا بالرد. ورأيي أن مشكلتك الأساسية هي الإنشغال برضى الناس عنكِ ورضى الناس غاية لا تدرك. لذا فكلما ركزتِ على الحصول على رضاهم إزدادوا بعداً وإستهزاءً بكِ لأنهم يعلمون أهمية تحصيل رضاهم لديكِ. وكان الأولى بك التركيز على تطوير وتنمية شخصيتك وتحصيل المعارف والدخول في علاقات جديدة وإيجابية فهذا ما يمنحك القوة ويدفعك لتقدير ذاتك ويرفع من ثقتك بنفسك. أميمة أختي الجميلة الرائعة وجهي جهودك لنفسك وأدخلي في علاقات مع من يقدرونك على ما أنتِ عليه. تجاهلي الناس الذين يستنزفون طاقتك وابدئي في عمل خيرى يثقل فيكِ التركيز على خدمة الناس والمجتمع فيقل تركيزك على ذاتك وتخففي من جلدها. سيساعدك موقعي (www.dramany.net) على تنمية ذاتك وسيعطيكِ أفكار جديدة قد تغير شيئاً ليس بالكثير في نفسك ولكنها قد تعطيك بداية الطريق الصحيح. تمنياتي لكِ بأن يهدى الله خطواتك لما فيه خير حالك وصلاحك. خالص تحياتي
بقلم: أميمة | 4/12/2012
 كلام جميل بس عندي مشكله 
كلمك جميل واتوقع راح يفيدني بس انا عندي مشكله لختي تنقص من شأني اما اخوتي وتقول لي انتي تقلدينني وليست عندك شخصيه وانا لا ارى اني اقلدها في اي شيئ لكن مع الوقت بدأت تؤثر في نفسيتي ولا اعرف ماذا افعل. ......................... رد: العزيزة منى لا تفكرى فيما تقوله لكِ أختك ولا تركزى عليه فإن تركيزك عليه وتفكيرك فيه يزيد تأثيره عليكِ. بل كلما قالت لكِ ذلك لا تدافعي عن نفسك بل قولي لها أظن أنكِ من تعانين مشكلة ما أرجو أن تراجعي نفسكِ. وأمشى بعيداً عنها ولا تهتمى بما تقول لكِ بعد ذلك. وكلما قالت لكِ ما تقول قولي لها أظن أنكِ لا زلتِ تعانين من مشكلة ما أرجو أن تنتهي من مشكلتك سريعاً حتى لا تؤثر على علاقتنا سوياً فأنا أختك وأحبك ولا أريد لأوهامك أن تدمر علاقتنا الطيبة. .... تمنياتي بأن يهدى الله قلبكما لما فيه الخير والصلاح. خالص تحياتي
بقلم: Mona | 23/9/2012
 اعجاب 
رائع بكل معنى الكلمة.
بقلم: hanane | 13/7/2012
 امة الله 
جزاكم الله الف خير و لكم مني السلام والاحترام. رد أماني محمد: وعليكم السلام .. فك الله كربك وكشف عنك غمك بإذن الله.
بقلم: مهموم | 15/7/2012
 مقال رائع 
انا بجد حاسس براحة جزاكى الله خيرا يادكتوره.
بقلم: محمود بسيونى | 21/6/2012
 كلام رائع لكن ارجو منكى المساعده 
شكرا ع الموضوع الرائع الكلام خلانى احط رجلى ع اول السلم لكن انا حاسه انى مش حقدر اطلع عالسلم لوحدى ومحتاجه مساعده اريد منكى اختى الحبيبه التواصل معى لعل التغير يكون بمساعدتك فقط ارجو منكى الاهتمام والرد ولكى جزيل الشكر. ----------------- رد أماني محمد: مرحباً بكِ دائماً، ولستِ وحدك اطمئني. يمكنك مراسلتي على البريد الإلكتروني وهو مدرج في موقعي www.dramany.net . تحياتي
بقلم: moka - كلام روعه | 15/5/2012
 رجاء خاص 
مميزه وتبعثين الراحه ارغب في التواصل معكي للاستفادة من نصائحك حيال ازمة معينه تستحوذ علي وتصيبني بالاحباط النفسي. رد أماني محمد: أختي الغالية المتألقة بإذن الله ... دوام الحال من المحال هناك مقولة تقول: "أشتدي أزمة تنفرجي" فإن بعد العسر يسرا أن بعد العسر يسرا هكذا تعلمنا من ديننا الحنيف. ورجائك فوق الرأس اتصلي بي عبر بريد موقعي ستجدينه في صفحة اتصل بي وهذا رابط الموقع: www.dramany.net. تمنياتي لكِ بوافر الصحة والسعادة. تحياتي
بقلم: متأزمة | 5/2/2012
 أكثر من ممتاز (موضوع إيجابى ) 
لابد من تقنيين التنمية البشرية مثل البطاقة الشخصية يجب على كل فرد إستخراج بطاقة التنمية البشرية عندما يتم 16سنة وبدون بطاقة التنمية البشرية توقف له جميع المصالح الاخرى حتى السفر للخارج لحين إستخراج بطاقة التنمية البشرية على من يرغب فى إستخراجها لابد من الذهاب إلى القاعة المخصصة للشرح التنمية البشرية ثم بعد ذلك يمكنك إستخراج بطاقة التنمية البشرية التى تشير إلى إنك إنسان محترم و ذو قيمة تعلم جيدا كيف تتعامل مع من حولك بأحسن الطرق وكيفية ترتبيب حياتك أى إنكان إللى معهوش بطاقة تنمية بشرية يتفضل يجلس فى البيت علطوللللللللللللللل
بقلم: عصام الليثى | 20/9/2011
 مشكوووووووووووووووووره 
جزاكى الله خيرا استفدنا كتير من مقالتك وننتظر المزىد
بقلم: ahmed elgazar | 9/9/2011
 الاجمل في ما قرأت 
شيء ممتع جدا
بقلم: ايمن حرز الله | 10/7/2011
 والناس اشباه وبين حلوهم بون كذاك تشابه الاشياء كالبرق منه وابل متتابع جود واخر لا يجود بماء 
قدتكون فكرت هذا الكلام قد مر على اذهاننا كثيرا ولا شك ان الفاظه ليست بدعا من الكلام، لكن والله ثم والله هذا الكلام كان له بالغ الاثر فى ذاتى واعماقى، ,وما هذا الا لانه قد توج بما تجرد عنه الكثير من الكلاااااام فى زماننا هذا اتدرون ماهذا التاج الذى توج به هذا الكلام؟ انه تاااااااااج الاخلاص والصدق، فالمقال من اوله وتفوح منه رائحة الاخلاص وتسيل منه حلاوة الصدق، وادعوالله ان يجعله فى ميزان حسنات كاتبه وان يجزيه عنا خيرا.وارجو من الكاتب ان يشمر عن ساعد الجد فى البحث عن الطرق التى من خلالها يستطيع توصيل رسالته الى اكبر شريحة من الخلق يمكن ان يوصلها اليهم وشكرا.
بقلم: رامى | 29/4/2011
 شكر وتقدير 
من اخ مسلم يعجز القلم من الثناء عليك ايتها الاخت المسلمه اماني سعد محمد لماكتبتيه في هذا الموقع لما فيه الخير لك وللجميع والعون اللذي استطيع ان اقدمه لك تعلمين اختي المسلمه ليس الجميع من يتعامل مع هذه الوسيله الاعلاميه ولأهمية ما تطرحينه مثل هذا الموضوع الهام فاذا كنت تملكين القدره لطرح مثل هذا الموضوع الهام في وسيلة اعلام اخرى مثل التلفاز في احدى القنوات الفضائيه الاسلاميه وان صدق ضني انك من الدعاة الى الله جزاك الله خيرا وجعل ذالك في ميزان حسناتك المرسل اعتوم سعيد@الياهو.كم ..... رد: أماني سعد محمد (الأخ الفاضل شكراً لكلماتك الطيبة وأاتمنى أن أكون عند حسن ظن قرائي دوماً، وفي الدعوة لله تعالى لدي مشاريع وأحلام كبيرة أتمنى من الله تعالى أن يوفقني ويعطيني الجهد والعمر لإتمامها أنه كان على ذلك قديرا ... ونعم من خططي عمل برنامج تليفزيوني ولكن ليس في هذا العام).
بقلم: atoumsaeed | 11/4/2011
 احترام النفس 
اشكرك: موضوع رائع استفدت منه وحسيت اني اقدر اغير حياتي للافضل.ممكن تقوليلي ازاي اكون باحثة في التنمية البشرية انا في ليسانس اداب علم نفس ... رد أماني سعد محمد (يمكنك الدراسة في هذا المجال وهناك تخصصات كثيرة في مجال تنمية الذات ، على حد علمي لا توجد جامعات عربية في هذا المجال وقد يكون هناك يمكنك البحث على الإنترنت، ولكن لدي رابط لجامعات تدرس تخصصات مختلفة مرتبطة بهذا المجال، كما يمكنك عمل دراسات عليا بها بعد إنتهاء دراستك الرابط هو: http://www.emagister.net/personal+development+degrees/et-78.htm وهناك جامعات أخرى على الإنترنت يمكنك الدراسة بها أبحثي وستجدي أن شاء الله الكثير) ، ولا تنسي القراءة ثم القراءة ثم القراءة؛ فهي التي تؤهلك لتكوني باحثة متميزة، تمنياتي لك بالتوفيق والنجاح، تحياتي.
بقلم: هدير | 24/4/2011
 الله عليك 
اشكرك يمكن يكون الكلام مش جديد لكن احيانا نحتاج نسمع نفس الكلام الموجود بداخلنا حتى نرتاح نفسيا
بقلم: شذى شهاب | 28/3/2011
 الله عليكم 
بجد الواحد استفد كتيييييير اوى لما شاف المقال وكمان حس انه نفسه يعمل حاجه كويسه بس كويس ان الواحد عرف يبدا صح وكمان عرف يدخل على الموقع داه لان فعلا ربنا هو اللى بيخلى الواحد يقرب منه والحمد لله وفعلا ربنا يزدكو من علمه وينفع بيكو ناس كتير وتخدو حسنتهم
بقلم: نورهان | 23/3/2011
 شيق جدا ومفيد 
انه مقال شيق ومفيد جدا
بقلم: يوسف الحسني | 19/2/2011
 من أنا 
مشكووووووووور موضوع رااااائع الله يجزيكم الخير
بقلم: ماهر صنوبر | 7/2/2011
 مميز 
مقال مميز به أفكار مميزة
بقلم: جهاد | 10/11/2010
 ديروط 
كلام جميل
بقلم: محمد | 1/10/2010
 جزاكم الله خيرا 
بداية شكرا لكم على هذا الموضوع الرائع واعتقد ان هذا الموضوع هو اهم موضوع في حياة اي انسان فالانسان الذي يعرف نفسه وكنههاهو الانسان الذي يستطيع ان يؤثر في غيره فاعرف نفسك وكنت انت
بقلم: ابراهيم موسى عطالله | 27/8/2010
 الخوف من مواجهة نفسي والناس 
احب اشكرك على المقال الرائع لكن انا نفسي بجد استفاد من الكلام ده وهو ان اطبقه من الآن وعلى اقرب الناس لدي وهم أهلي في البيت لانهم السبب في شخصيتي الضعيفه وعد الأخذ برأي بالرغم من اني ابلغ من العمر 21 سنه لكنهم لسه معتقدين اني لسه صغيره لاني اصغر واحده في اخواتي البنات رجاء منكم كيف ابدء حياتي من جديد
بقلم: رغده | 3/8/2010
 Self-Respect extends to respect others. 
Self- Respect extends to respect others. We have to evaluate ourselves first.
بقلم: Dr. Magdy M. Taha | 10/7/2010
 كيف تكسب احترامك لنفسك 
شكرا دكتورة على هدا المقال الرائع ولكن أود السؤال عن الشخص الدي لايعرف تقنية التعبير عن النفس سواء بالمواجهة أو الكتابة ماهي التقنية الأبسط لدلك و كيفية مواجهتها? وشكرا مرة أخرى.----------------------- رد كاتبة المقال: أماني سعد محمد [التقنية الأبسط يا أخت فوزية (الدعاء) أن تجلسي في خلوة مع ربك جل وعلا وتشكي له ما تعانين منه وتقولي دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم "اللهم أشكي لك ضعف قوتي وقلة حيلتي وهواني على الناس" اللهم أصلح لي شأني كله وكن حسبي ونعم الوكيل، ولا حول ولا قوة إلا بك... وكرري التسبيح (بسبحان الله العظيم) وأشعري بقوة "الله" وقدرته سبحانه عندما تسبحين؛ وأسئليه ما تشائين يجاب دعائك بإذن الله تعالى، فربك ودود كريم].
بقلم: فوزية متحمس | 7/5/2010
 انها الحقيقة 
الشكر الجزيل لكم ووفقكم الله خير توفيق و بالفعل أنا أتفق مع السيد "روما" بأننا عندما نجلس مع أنفسنا نشعر وكأننا نحتاج للبوح أكثر بالأشياء التي لانستطيع اخراجها أمام البشر.شكرا لك على هدا التعبير الدقيق في المشاعر.
بقلم: فوزية | 7/5/2010
 البحث عن الحقيقه فى اعماق النفس 
مقال رائع ساعدنا فى التعرف على ماداخلنا ولقد وجدت ان بداخلى انسان عظيم لايستحق منى انا اعمله هكذا ولسوف ابدء من الان على تغير شخصيتى الى الاحسن فهل هذا غرور منى ام جهل؟ -------------------------------- التغيير هو ما يجعلك تمضي في حياتك للتعرف على خيارات جديدة، - فقط أعقلها وتوكل - حتي يسير التغيير في صالحك ويدفع حياتك لآفاق أخرى جديدة ومشرقة. فريق عمل عرب نت فايف
بقلم: د/سامح | 8/5/2010
 بارك الله فيكم 
بارك الله فيكم وجزاكم كل الخير استفدت والله كتير
بقلم: amll | 11/3/2010
 مقال راااائع 
جزاك الله خير .. مقال مفيد جدا ونتمنى المزيد.
بقلم: khd2me | 16/12/2009
 بارك الله فيك 
موضوع اكتر من رائع وافدنى جدا
بقلم: بسمه البنا | 12/11/2009
 سدد الله خطاكم 
اسال الله العلي القدير ان يسدد خطاكم و ان يجعلكم باب لرقي امتنا العربية والاسلاميةوان يجعل ذلك في ميزان حسناتكم،فامتنا امة رائدة وما تمر به الان غفوة نسال الله ان نستيقظ منها قريبا علي قدر ما نجتهد و ناخذ باسباب الرقي وهذه احداها.وشكرا
بقلم: حاتم | 26/8/2009
 احترام النفس 
جزاك الله خيرا على الموضوع الشيق ونحتاج إلى مزيد من التوسع.
بقلم: مديرة | 28/7/2009
 مواجهه النفس 
مقال جيد فعلا لكى يستطيع الانسان التخلص من ماضيه عليه مواجهته دون قيود وحرج وبذلك ايضا يستطيع التخلص من المكبوتات عن طريق الكتابه والتحدث
بقلم: ام كلثوم | 13/7/2009
 اكثر من رائع 
الله يعطيك العافيه والله احس نفسي ارتحت لما قريت المقاله لو اطبق الكلام اكيد راح تتغير فيني اشياء كثيره .
بقلم: سخاء | 1/7/2009
 شكر و تقدير 
أتوجه بالشكر و التقدير للكاتبة على هذا الموضوع الشيق و المفيد جداَ لمن يقرؤه و أنا عن نفسي قمت بتجربة الطريقة الأولى و هي التحدث الحر و ذلك قبل أن أقرأ هذا المقال في وقت كنت أشعر فيه بالإحباط و الضيق و بعدها شعرت بتحسن و إتخذت بعض القرارات التي تصحح الوضع الذي أدى إلى إحساسي هذا.
بقلم: محمد عمر | 31/5/2009
 انها الحقيقة 
فعلا عندما تجلس مع نفسك تشعر وكانك تريد ان تبوح بكثير من الاشياء لاتستطيع اخراجها امام البشر
بقلم: roma | 11/5/2009
 مقال رائع 
شكرا للكاتبة ونتمنى المزيد من المقالات المفيدة
بقلم: محمد | 22/11/2008
 احترام النفس 
اولا شكرا على هذا الموضوع الرائع تانيالقد جربت ما ذكر بالحرف وقد بدات احس بالراحة النفسية نوعا ماوقدبدات فى معالجة وتطوير نفسى . شكرا لكى
بقلم: سليمان | 5/4/2008
أضف تعليق
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
إدارة و خدمات الموقع من جاليليو لإدارة المواقع    استضافة وتطوير مواقع - ستار ويب ماستر

هذا الموقع مزود بحلول جاليليو مدير المواقع - ® Galileo Site Manager