مقالاتالاسرة والطفل › أيتها الطفلة الصغيرة ... هل لكِ أهداف؟

أيتها الطفلة الصغيرة ... هل لكِ أهداف؟

أيتها الطفلة الصغيرة ... هل لكِ أهداف؟

صغيرتي ... هل لكِ أهداف، شيئاً تسعين لأجله، أمراً ترغبين في تحقيقه هذا العام؟.

 

أعلمتي صغيرتي أن الحياة بلا هدف لا معنى لها ولا طعم.

 

أننا صغاراً كنا أو كبارا نحتاج لمغزى لحياتنا، نحتاج لنشعر أن حياتنا ذات جدوى ومعنى لنا ولغيرنا.


يقول فرانكلين روزفلت: " تحديد أهدافك ثروة لا تقدر بثمن، لأن فيها تحديد لحياتك كلها".  


صغيرتي
أن وضعك هذا العام لهدف صغير "كشراء قاموس إلكتروني" ليساعدك على معرفة معاني الكلمات بالإنجليزية وتقوية حصيلتك اللغوية، يصلح كبداية لحياتك الجديدة الرائعة والمفيدة.

 

وقد تودين وضع هدف خيري هذا العام "بعمل صندوق للخير"، تجمعين فيه التبرعات من أهلك و أصدقائك وأصدقاء العائلة لتجميل مدرستك وشراء ما ينقصها من أثاث ومستلزمات، ومساعدة الطلاب المحتاجين على دفع مصاريف الدراسة، وهذا الهدف يصلح أيضاً كبداية رائعة.

 

أوقد ترغبين أن يكون هدفك هذا العام "قراءة 5 كتب هذا العام" لتعلم مهارات معينة كمثال:"تعلم الطبخ – تعلم الرسم – تعلم التطريز والحياكة".


وكل هذه الأهداف تصلح كبداية لتصبح صغيرتي شيئاً قيماً تحتاجه الحياة ويؤثر في العالم من حوله بشكل بناء وإيجابي.

 

صغيرتي ... أنتِ صغيرة مميزة ... فأجعلى أهدافك تتحدث عما تفكرين فيه وتطمحين إليه.

 

صغيرتي ...

أن أهدافكِ اليوم قد تكون صغيرة ... لكن أهدافك الصغيرة تلك قد تصنع منكِ غداً امرأة عظيمة تؤثر في العالم كله، بل قد يتعدى تأثيرك جيلك وينتقل للأجيال القادمة.

 

هاتِ ورقة وقلماً وأكتبي هدفك هذا العام - نعم أجعلي هدفك مكتوباً - وضعي خطتكِ للتنفيذ: (ماذا تحتاجين: المال، مستلزمات، كلمات وجمل تستخدميها للتأثير كمسوقة ماهرة لفكرك)، أكتبي في كراسة أهدافك - نعم يجب أن تكون لديكِ كراسة أهداف من اليوم - هذه الكراسة يمكنك تسجيل كل أهدافك بها، وكل ما تحتاجينه من مهام وأفكار للبدء فوراً في التنفيذ.

 

صغيرتي ...

هل تسائلت كم شخصاً سيستفيد من هدفك هذا "عمل صندوق للخير"؟!

- قد تنقذين بتحقيق هدفك هذا صديقتك من الطرد من المدرسة لعدم قدرتها على دفع مصاريف الدراسة.

- أو قد تساهمين في زيادة قدرة المدرسة على إستيعاب تلاميذ جدد لتوفرالأثاث والمستلزمات الدراسية، فتوفرين بذلك فرص جديدة ليتعلم أطفال آخرين ويصبحون شيئاً في المجتمع مما يدعم بلدك.


صغيرتي ...

هل تسائلت كم شخصاً سيستفيد من هدفك هذا " شراء قاموس إلكتروني "؟!

- قد تستفيد منه أختك ... فبعدما كانت تأخذ درجات متدنية في اللغة الإنجليزية أصبحت تأخذ أعلى الدرجات بفضل قاموسك – هدفك – الصغير، فزاد ذلك من ثقتها بنفسها وتقديرها الشخصي لكِ ولجهدك.

- قد تستفيدين أنت كذلكِ من القاموس فتقرئين المزيد من المعلومات الإضافية باللغة الإنجليزية، مما سيزيد من إدراكك ويرفع من تقديرك لذاتك وثقتك بنفسك.

 

صغيرتي ...

هل تسائلت كم شخصاً سيستفيد من هدفك هذا " قراءة 5 كتب هذا العام " لتعلم مهارات جديدة؟!

- ستستفيدين أنتِ بالطبع وذلك من خلال تعلمك لمهارة جديدة لطالما كنتِ تتمنين إتقانها.

- أو قد تستفيد أمك بمساعدتك لها بالقيام ببعض الأعمال المنزلية التي لم تكوني لتتقنيها من قبل وضعك لهدفك، وبذلك ترفعين عن أمك المتعبة عبأ كبير.

-قد يستفيد منه أخوتك بتعليمهم لمهارة جديدة وإتقانها.

-قد تحصلين على درجات عالية في الأنشطة المدرسية لتعلمك هذه المهارة.

 

لن أقول لكِ يا صغيرتي المزيد ... بل عليكِ من اليوم أن تقومي لتحقيق أهدافك بكل
حماس وإصرار، وتستغلين كل طاقاتك وقدراتك الكامنة لتؤثري في حياتك وحياتنا.
 


أنطلقي اليوم يا صغيرتي على بركة الله وحققي أهدافكِ، وكوني ما تشائين في الحياة.
كوني أيتها الصغيرة الرائعة ... أبدئي من الآن أداء واجبك تجاه نفسك وتجاه مجتمعك.

بقلم: أماني محمد www.dramany.net

التعريف بالكاتبة:

أمانى محمد باحثة وكاتبة فى علوم ما وراء الطبيعة و التنمية البشرية، و خبيرة واستشارية لدى كبرى مواقع التنمية البشرية الأجنبية على الإنترنت http://www.selfgrowth.com . ممارسة للعديد من علوم الطاقة ومعالجة بالطاقة، ومؤسسة ومديرة أول شبكة إخبارية إيجابية على الإنترنت http://www.arabnet5.com، ومديرة موقع الأخبار الشامل 'طريق الأخبار'http://www.akhbarway.com، وموقـع المقـالات المتـميز http://www.articleslist.net، والدليل الطبى http://www.edoctoronline.com  للتواصل معها يمكن زيارة موقعها http://www.dramany.net .


جميع الحقوق محفوظة للكاتبة أمانى محمد ، يمكن نسخ هذا المقال ونشره فى مواقع أخرى - فقط - إذا تم إلحاق مربع التعريف بالكاتبة أسفل المقال مع إدراج هذا التحذير ، وغير ذلك يعرض صاحبه للمسألة القانونية ، والتعويض عن الأضرار
الكاتب: أماني محمد Dramany.net
عدد المشاهدات: 3155
تاريخ المقال: ‏11 ‏ديسمبر, ‏2011

التعليقات على أيتها الطفلة الصغيرة ... هل لكِ أهداف؟  "1 تعليق/تعليقات"

أم زكية6/2/2012

أكثر من رائع أتمنى أن تستفيد منه طالبات مدرستي

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
38752

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق عرب نت 5 مجانا الآن
سجل في النشرة الاخبارية في عرب نت 5
المقالات الأكثر قراءة
مقالات جديدة